الأربعاء,29مايو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخباربشعارات ضد إبراهيم رئيسي  توسع الاحتجاجات من جانب  المتقاعدين  في مدن إيرانية

بشعارات ضد إبراهيم رئيسي  توسع الاحتجاجات من جانب  المتقاعدين  في مدن إيرانية

احتجاجات المتقاعدين في مدن إيرانية بشعارات ضد إبراهيم رئيسي

الکاتب – موقع المجلس:

شكل المتقاعدون وأصحاب المعاشات من مؤسسة الضمان الاجتماعي في مدن مختلفة بإيران، الأحد 17 أبريل، أمام مكتب الضمان الاجتماعي بالمدن تجمعاً احتجاجياً.

وجرت هذه التجمعات في مدن أراك وكرج ومشهد والأهواز وتبريز، إلخ.

وردّد المتقاعدون المحرومون هتافات ضد إبراهيم رئیسي رئيس النظام ووصفوه بأنه كاذب ودرس التعلیم الابتدائي فقط. وقالوا في شعاراتهم إن رئيسي وعد فقط زوراً بحل مشاكل الشعب المعيشية ولم يتخذ أي إجراء.

يشكو المتقاعدون وأصحاب المعاشات من الضمان الاجتماعي من تدني الرواتب والمعاشات التقاعدية، ومشاكل التأمين التكميلي، وظروف المعيشة السيئة. يريد متقاعدو الضمان الاجتماعي زيادة كاملة في الرواتب.

يذكر أن رواتب المتقاعدين هي ربع خط الفقر الرسمي. ونظم المتقاعدون المحرومون احتجاجات متكررة في الأسابيع الأخيرة

للمطالبة بحقوقهم. لكن حتى الآن لم يستجب نظام الملالي لطلباتهم.

تجمع اعتراضی بازنشستگان رشت

تجمع اعتراضی بازنشستگان کرمانشاه

تجمع اعتراضی بازنشستگان اراک

تجمع اعتراضی بازنشستگان تأمین اجتماعی در شهرهای میهنمشهد

ذات صلة:

تجمعات احتجاجية للعمال والمتقاعدين في المدن الإيرانية – الأحد 20 فبرایر

وفقًا لشبكة مجاهدي خلق داخل ایران، نظم العمال والمتقاعدون في طهران والعديد من المدن الإيرانية وقفات احتجاجية يوم الأحد اول مارس، احتجاجًا على ظروفهم المعيشية السيئة. وتأتي هذه الاحتجاجات بعد يوم من احتجاجات المعلمين واسعة النطاق في أكثر من 100 مدينة في إيران. واحتج المتقاعدون في عدة مدن، بما في ذلك الأهواز وأصفهان وبجنورد وتبريز وأراك ورشت، احتجاجاً على تدني رواتبهم. وتجدر الإشارة إلى أن المتقاعدين احتجوا عدة مرات حتى الآن. في نيشابور وكرج، تظاهر عمال البلدية المحرومون للاحتجاج على تدني رواتبهم وعدم دفع متأخراتهم. في طهران، نظم عمال وزارة العمل احتجاجًا علی تدني أجورهم، وفي دامغان بشمال إيران، نظم عمال مناجم الفحم احتجاجًا على تغيير وضعهم الوظيفي.