الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارقوات نظام الملالي القمعیة تطلق النار على عائلة نوید أفكاري في سجن...

قوات نظام الملالي القمعیة تطلق النار على عائلة نوید أفكاري في سجن عادل آباد في شيراز

قوات نظام الملالي القمعیة تطلق النار على عائلة نوید أفكاري في سجن عادل آباد في شيراز

عندما وضعنا صدورنا أمامهم وقلنا اطلقوا النار، توقف إطلاق النار، لكنهم لم يسمحوا لنا بلقاء وحيد بعد.

الکاتب – موقع المجلس:

قال سعيد أفكاري، شقيق نوید أفكاري، المصارع البطل الذي أعدم العام الماضي لمعارضته النظام الإيراني، إن عائلته كانت هدفا لهجوم آخر من قبل نظام الملالي، وتم اطلاق النار عليهم.

وطبقاً لسعيد أفكاري، عندما ذهبت الأسرة إلى السجن للزيارة الاسبوعية لوحيد أفكاري ، لاحظوا كسر یده. وأوضح وحيد أفكاري أن حراس السجن كسروا ذراعه لإسكات احتجاجه على نقل سجين آخر إلى الحبس الانفرادي.

وصف اطلاق النار علی عائلة أفكاري في سجن عادل آباد بشيراز:

بعد مقتل نويد والحبس الانفرادي لوحيد وحبيب وتعذيب الاخوين لمدة شهور وقتل شاهد تعذيب نويد، أطلقت الجمهورية الإسلامية اليوم النار على عائلتنا في خطوة جديدة.

اليوم عندما ذهبنا للقاء أسبوعي مع وحيد، رأينا أن وحيد قد ضمد يده، اكتشفنا أن سجينًا سياسيًا كان في زنزانة بجوار زنزانة وحيد أريد نقله إلى الحبس الانفرادي اليوم.

ويغضب وحيد ويصرخ لمنعهم بذلك العمل، و دخل حراس السجن إلى الزنزانة لضرب وحيد، ويقاوم وحيد أمامهم حتى كسروا ذراعه.

بعد أن رأينا أن وحيدًا قد كسر ذراعه، غضب أخي حبيب وخرج من السجن ويواجه السلطات، وبدأنا نصرخ ولكن أفرادهم أطلقوا النار علينا من أعلى المباني.

عندما وضعنا صدورنا أمامهم وقلنا اطلقوا النار، توقف إطلاق النار، لكنهم لم يسمحوا لنا بلقاء وحيد بعد.

وأضاف “رغم أننا قلقون للغاية على أخي إلا أن طريقنا طریق نوید ولسنا خائفين من الموت ولكن نقسم أنكم ستندمون.

يذكر ان وحيد افكاري شقيق نوید افكاري مسجون حاليا.و أعدم النظام الإيراني يوم السبت 12 سبتمبر بطلًا للمصارعة على الرغم من المناشدات العالمية للنظام لإنقاذ حياة الشاب البالغ من العمر 27 عامًا….

وكان أفكاري قد شارك في الاحتجاجات الجماهيرية ضد القمع السياسي في إيران العام الماضي…

كانت هناك نداءات من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك من FIFA ورابطة اللاعبين العالميين وعشرات من منظمات حقوق الإنسان..

وقالت الرئيسة المنتخبة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مريم رجوي في بيان «لن يسكت شعب إيران، ولا سيما الشباب الشجاع، على الإعدام الوحشي لهذا الابن الشجاع لشيراز، وسوف ينتفض تضامنًا مع أبناء محافظة فارس البطل على إعدامه الجائر».

وأضافت مريم رجوي: إن الإعدام «لن يؤدي إلا إلى إذكاء نيران انتفاضة الشعب الإيراني وسيقوي عزمهم على قلب نظام الملالي. ولتحقيق الحرية والديمقراطية ».

كما دعت رجوي الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والمنظمات الدولية الأخرى إلى اتخاذ إجراءات ضد إيران ردًا على جريمة القتل.

وقالت: «الصمت والتقاعس عن العمل يأتيان بمثابة ضوء أخضر للنظام والتواطؤ معه لمواصلة جرائمه».