الأحد,27نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخباربحضور أكثر من 50 نائبا من الديمقراطيين والجمهوريين في الكونغرس الأمريكي

بحضور أكثر من 50 نائبا من الديمقراطيين والجمهوريين في الكونغرس الأمريكي

بحضور أكثر من 50 نائبا من الديمقراطيين والجمهوريين في الكونغرس الأمريكي

إنني فخورة بتأييد القرار 118 لمجلس النواب، وفخورة بدعم حرية الشعب الإيراني.

الکاتب – موقع المجلس:

وفي مؤتمر عُقد في واشنطن في 11 فبراير 2022 بحضور أكثر من 50 نائبا من الديمقراطيين والجمهوريين في الكونغرس الأمريكي وشاركت فيه فخامة السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية عبر الاينترنت، وقد دعا أعضاء الكونغرس إلى دعم المقاومة الإيرانية، ومن جانبه قال رئيس التحالف الجمهوري بالكونغرس الأمريكي في هذا المؤتمر السيد ”تام ام“ إن الكونغرس الأمريكي يؤيد رغبة الشعب الإيراني في إقامة جمهورية ديمقراطية غير نووية، وفيما يلي أدناه إشارة لبعض الكلمات:

توم ام: رئيس التحالف الجمهوري في الكونغرس الأمريكي

يدعم الكونغرس الأمريكي من خلال قراره رغبة الشعب الإيراني في إقامة جمهورية ديمقراطية غير نووية.

أنني فخور بالوقوف إلى جانبكم ومع مهمتكم من أجل إقامة إيران حرة وديمقراطية، ولقد أتينا اليوم لنتحد حول أهدافنا المشتركة المتمثلة في: وضع حد للقمع، وضع حد للاضطهاد، ووضع حد للإرهاب، ولكن يجب علينا ألا نضيع آمالنا من أيدينا، كما ينبغي أن لا تثبط التحديات المقبلة من عزائمنا بل يجب أن تعززها.

ولقد صادقت في هذا المؤتمر مرة أخرى على قرار في مجلس النواب الأمريكي يدين إرهاب الحكومة الذي ينتهجه ويمارسه النظام الإيراني منذ عقود ونعرب عن دعمنا لرغبة الشعب الإيراني في إقامة جمهورية ديمقراطية غير نووية.

معا يمكننا أن نتطلع إلى اليوم الذي يمكن فيه لجميع الإيرانيين العيش دون خوف كما أشكركم وأحييكم على أملكم وتطلعاتكم من أجل إيران حرة وعلى عملكم الجاد لتحقيق هذا الهدف.

فان تايلور عضو الكونغرس الأمريكي

أنه لمن دواعي فخري أن أدعم جمهورية ديمقراطية في إيران، وإننا نقف إلى جانب الشعب الإيراني الذي يحارب الاستبداد والفساد.

أفتخر اليوم بالإنضمام إليكم لدعم جمهورية إيرانية ديمقراطية وغير نووية تقوم على فصل الدين عن الدولة، وستحيي بهذا الشهر مجتمعات الإيرانيين الذين يعيشون في جميع أنحاء بلادنا أمريكا بالذكرى السنوية للثورة الإيرانية التي قامت عام 1979 لتعيد تأكيد التزامها مجددا بمُثُل الحرية، وإنني لأعتقد مثلكم أيضا أن الشعب الإيراني يجب أن يكون له حق أساسي في التعبير عن إعتقاداته متضمنة آرائه السياسية والدينية على حد سواء دون خوف من الظلم.

إننا نقف مع الشعب الإيراني الذي يحارب الاستبداد والفساد، وإنني لفخور بأن أكون مؤيدا رئيسيا للقرار 118 وأن أدين الإرهاب الحكومي المُنتهج في النظام الإيراني، وأدعم إرادة الشعب الإيراني من أجل الديمقراطية، وأقف في وجه التهديدات الإرهابية للنظام الذي يكذب أينما كان، وإنني أقدر أولئك الذين يواصلون العمل والنضال بجد كمدافعين مخلصين عن الحرية وحقوق الإنسان ومن أجل جمهورية إيرانية غير نووية.

ماريو دياز بالارت عضو الكونغرس الأمريكي

يجب تحرير إيران وستتحرر من أجل أولئك الذين ينتفضون ويعلنون تضامنهم مع المُثُل العليا لإيران حرة وديمقراطية.

أشكر كل من أعرب عن تضامنه مع مُثُل إيران حرة فردا فردا، إنني معكم وإلى جانبكم، فقد إضطهد هذا النظام الشعب الإيراني لفترة طويلة، وقد نشر هذا النظام الإرهاب في جميع أنحاء العالم، وقد آن الآوان لهذا النظام أن يرحل، لذلك أخاطب الذين يدعمون مُثُل إيران حرة فردا فردا وأقول لهم إعلموا إننا معكم وإلى جانبكم، فإيران يجب أن تحرير وستتحرر من أجل أولئك الذين ليسوا فقط على استعداد للانتظار حتى تلك اللحظة لكنهم مستعدون للنهوض وإعلان تضامنهم مع مُثُل إيران حرة وديمقراطية.

ليزا مك كلين عضوة الكونغرس الأمريكي

إنني أدين مجزرة سنة 1988 وفخورة بالوقوف إلى جانب الشعب الإيراني.

إنني فخورة بتأييد القرار 118 لمجلس النواب، وفخورة بدعم حرية الشعب الإيراني.

وأشارككم جميعا في إدانة النظام لانتهاكاته لحقوق الإنسان ضد المعارضة بما في ذلك مجازر الإبادة الجماعية سنة 1988، وقمع التظاهرات السياسية في الأعوام 1999 و 2009 و 2017.

أنا أقف بجانب الشعب الإيراني الذي يواصل التظاهرات المشروعة ضد النظام القمعي والفاسد، وإنني لأنوب عنكم بطيب خاطر وحماس في وقوفكم ضد الاستبداد، وفخورة بأن أكون إلى جانبكم.

فرنج هيل عضو الكونغرس الامريكي

لقد رفض الشعب الإيراني الديكتاتورية السابقة، واليوم يعارض الشعب الإيراني الدكتاتورية الدينية أيضا، ونحن في الكونغرس والشعب الأمريكي نقف إلى جانب الشعب الإيراني.

يستحق الشعب الإيراني دولة ديمقراطية وحرة تدافع عن الحقوق الفردية بما في ذلك التمتع بالحرية الدينية، إنني أقف إلى جانب الشعب الإيراني الذي يريد المزيد من المساءلة بوجه حق.

لقد شهد العالم في نوفمبر 2019 أمثلة لا حصر لها على إستمرار وحشية الملالي حيث قُتل نحو 1500 إيراني خلال أحداث مظاهرات ضد النظام الاستبدادي، وإنني لأدين الإعتداءات التي يرتكبها النظام ضد الشعب بما في ذلك إعدام سجناء سياسيين، واختطاف إيرانيين مزدوجي الجنسية من دول أخرى، واستمرار قمع المظاهرات السياسية المناهضة للنظام.

لقد وقفت إلى جانب الشعب الإيراني ودعمت قوانين كلا الحزبين مثل القانون 4592، و” قانون محاسبة قادة النظام الإيراني المعنون بـ اتش آر” ما أدى إلى فضح الفساد والسلوك غير القانوني لقادة النظام الإيراني، وإنني وجميعنا في الكونغرس الأمريكي والشعب الأمريكي نقف إلى جانب الشعب الإيراني.