الأحد,4ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخباراحتجاجًا على تدني أجورهم وعدم تلبية مطالبهم

احتجاجًا على تدني أجورهم وعدم تلبية مطالبهم

تجمع اعتراضی کارگران گروه ملی فولاد اهواز مقابل استانداری خوزستان

الکاتب – موقع المجلس:
احتشد عمال مجموعة الصلب الوطنية في الأهواز، اليوم الأحد 13 فبراير، وساروا أمام مبنى محافظة خوزستان، احتجاجًا على تدني أجورهم وعدم تلبية مطالبهم. مرددين هتاف “العمال يقظون ويكرهون الاستغلال”.

وكان هؤلاء قد أعلنوا مطالبهم لوسطاء الشركة والمسؤولين الحكوميين في المحافظة، الذين تجاهلوا مطالب العمال ولم يبق أمام العمال إلا خيار النزول في مظاهرة وتجمع واسع النطاق.

وجاء في جزء من نداء العمال: في الأشهر القليلة الماضية، خلال لقاءات عديدة مع بعض المديرين، تحقق عمق المأساة، ومن ناحية أخرى، نشهد الوضع المؤسف والصمت القاتل للإنتاج في خطوط شركة مجموعة الصلب الوطنية في الأهواز.

احتجاجًا على تدني أجورهم وعدم تلبية مطالبهم
خلال هذه الفترة، ورد ذكر الوضع الرهيب للشركة مرات عديدة في عدة إعلانات على هذه القناة، وتم ذكر الحد الأدنى من المطالب وحقوق العمال.

خلال هذه الفترة، ورد ذكر الوضع الرهيب للشركة مرات عديدة في عدة إعلانات على هذه القناة، وتم ذكر الحد الأدنى من المطالب وحقوق العمال.

اللقاءات مع المسؤولين الإقليميين وحتى متابعة بعض زملائنا من خلال السفر إلى طهران ومؤخراً بحضور المحافظ وبعض المسؤولين في قاعة الشركة، كل ذلك انتهى بوعود عبثية.

تجمع اعتراضی کارگران گروه ملی فولاد اهواز مقابل استانداری خوزستان

يذكر أن عمال الصلب في الأهواز نظموا مظاهرات واسعة النطاق في السنوات الأخيرة للمطالبة بحقوقهم، وقد مرت ثلاث سنوات منذ الاحتجاج الأخير لعمال الصلب في الأهواز في ديسمبر 2018. كان عمال الصلب في الأهواز في طليعة الاحتجاجات العمالية في إيران طوال الأعوام الثلاثة الماضية.

بعد قمع الاحتجاجات العمالية في ذلك العام، وسجن العمال الناشطين وفصلهم، ظل العمال صامتين لبعض الوقت. لكن أيدي المستغِلين والأقوياء انتزعت آخر لقمة خبز من حناجر هؤلاء العمال. وها هم عمال الصلب في الأهواز يطالبون بالنزول إلى الشوارع مرة أخرى.