الأحد,4ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةارتفاع وفيات کورونا في جميع أنحاء البلاد أكثر من 490.800 شخص

ارتفاع وفيات کورونا في جميع أنحاء البلاد أكثر من 490.800 شخص

عدد ضحايا كورونا يرتفع في جميع أنحاء البلاد أكثر من 490.800 شخص

وفي طهران، قال رئيس مقر كورونا، زالي، إن تفشي دلتا في إيران جاء بعد أسبوعين من أوروبا. سيحدث نفس الشيء مع اوميكرون.

وفقا لجامعة اصفهان الطبية، توفي 17217 مصابا بكورونا في المستشفيات الجامعية، وبذلك يبلغ العدد الإجمالي للضحايا 315000، وهو 2.5 ضعف العدد الرسمي، لكن العديد من الضحايا غير مسجلين في الجامعة والوضع في العديد من المحافظات أسوأ من في اصفهان

 

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، ظهر يوم الثلاثاء 21 ديسمبر أن حصيلة المتوفين بكورونا في 547 مدينة في إيران قد تجاوزت 490.800 شخص. في طهران 114890 شخصا، وفي أصفهان 33815 شخصا، وفي أذربيجان الغربية 18488 شخصا، وفي فارس 18470 شخصا، وفي كيلان 17045 شخصا، وفي سيستان وبلوشستان 13575 شخصا، وفي كلستان 10695 شخصا، وفي كرمانشاه 9159 شخصا، وفي سمنان 6480 شخصا، وفي خراسان الشمالية 6268 شخصا، وفي بوشهر 5469 شخصا، وفي خراسان الجنوبية 4316 شخصا، وفي جهارمحال وبختياري 3790 شخصا.

 

قال مرداني عضو اللجنة العلمية لكورونا إن “الزيادة في انتشار كورونا ليست سوى الأوميكرون. يجب على كل شخص مصاب بالكورونا أن يعلم أنه مصاب باوميكرون”.

 

وقال شمسي كوشكي عضو اللجنة العلمية بمقر كورونا: “عندما تتحول خريطة البلاد من حيث انتشار كورونا الى اللون الاحمر لايمكن عمل شيء ونواجه عدد كبير من الرقود في المستشفيات ووحدات العناية المركزة وعدد كبير من الوفيات .. حان وقت الوقاية”.

 

وفي طهران، قال رئيس مقر كورونا، زالي، إن تفشي دلتا في إيران جاء بعد أسبوعين من أوروبا. سيحدث نفس الشيء مع اوميكرون.

 

في أصفهان، بحسب إعلان الجامعة الطبية، منذ بداية هذا الوباء، توفي 17217 مريضًا يعانون من كورونا في المراكز الطبية تحت رعاية جامعة أصفهان للعلوم الطبية باستثناء كاشان وآران وبيدكل (حسب وكالة مهر للأنباء يوم 21 ديسمبر).

إذا قمنا بتعميم هذه النسبة من الضحايا على الدولة بأكملها، فإن عدد الضحايا يبلغ حوالي 315 ألف شخص، وهو ما يعادل ضعفين ونصف عدد الضحايا المعلن من قبل وزارة الصحة. ومع ذلك، فإن العديد من الضحايا غير مسجلين في المستشفيات تحت رعاية الجامعة والظروف الطبية والصحية في العديد من المحافظات أسوأ بكثير مما كانت عليه في أصفهان.

 

في فارس، بعد أسبوعين من الاستشفاء المكون من رقمين، رقد 124 مريضًا من المصابين بكورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية. وقال مستشار رئيس جامعة شيراز الطبية: “بحسب التعرف على الحالة الأولى لـ” اوميكرون “في البلاد، فقد دق ناقوس الخطر من مواجهة الذروة الجديدة لكورونا”.

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

21 ديسمبر/انون الأول 2021