الثلاثاء,6ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةارتفاع وفیات کورونا في إيران إلى أكثر من 410800 شخص

ارتفاع وفیات کورونا في إيران إلى أكثر من 410800 شخص

ارتفاع وفیات کورونا في إيران إلى أكثر من 410800 شخص

إيران، 7 سبتمبر/ايلول 2021 – أودى فيروس كورونا، بحياة أكثر من 410800 شخص في جميع أنحاء إيران لحد الآن منذ تفشي كورونا، وفقًا لإحصائية منظمة مجاهدي خلق الإيرانية حتى ظهر يوم الثلاثاء 7 سبتمبر 2021.

 

وتشمل حصيلة وفيات فيروس كورونا في مختلف المحافظات منذ بداية تفشي كورونا: في طهران 96516 شخصًا، وفي خراسان رضوي 31825 شخصًا، وفي اصفهان 27050 شخصًا، وفي خوزستان 25251 شخصا، وفي مازندران 15790 شخصا، وفي فارس 14734 شخصا، وفي أذربيجان الشرقية 14688 شخصا، وفي أذربيجان الغربية 14458شخصا، وفي كيلان 14215 شخصا، وفي لرستان 14055 شخصًا، وفي ألبرز 11968 شخصًا، وفي قم 11340 شخصا، وفي كرمان 10707 أشخاص، وفي کلستان 9625 شخصا، وفي كرمانشاه 7168 شخصا، وفي هرمزكان 7075 شخصا، وفي يزد 7003 أشخاص، وفي كردستان 6432 شخصا، وفي خراسان الشمالية 5324 شخصا، وفي أردبيل 5150 شخصا، وفي قزوين 4519 شخصا، وفي إيلام 4003 أشخاص، وفي كهكيلويه وبوير أحمد 3014 شخصًا.

 

أعلن زالي رئيس مقر مكافحة كورونا أن في آخر 24 ساعة هناك 20000 إحالة إلى المراكز الطبية في طهران و 1900 حالة استشفاء، بما في ذلك 226 في وحدة العناية المركزة.

فيما أعلن مستشفى سينا بطهران أن جميع وحدات العناية المركزة ممتلئة، والعديد من المرضى في حالة حرجة ينتظرون. لا توجد قوى عاملة لإنشاء وحدة العناية المركزة الجديدة. لو تم إعطاء هذه اللقاحات للأشخاص في مارس الماضي، لكان من الممكن منع هذا الحجم من الوفيات.

وقالت جامعة قم الطبية إن 611 مريضاً كانت نتيجة فحص كورونا لديهم إيجابية توفوا في قم خلال الشهر الماضي.

في حين أعلنت جامعة كرمان الطبية أنه لا يزال عدد المرضى المصابين بأمراض خطيرة في المحافظة مرتفعاً وسيظل عدد الوفيات مرتفعاً لبعض الوقت.

بدورها أفادت جامعة تبريز الطبية أن دخول 1948 مريضا المستشفى بسبب كورونا هو رقم قياسي منذ تفشي الفيروس في أذربيجان الشرقية.

 

ووصف عزيزي، نائب رئيس منظمة التمريض، النقص في كادر التمريض بأنه مشكلة خطيرة للغاية، قائلاً: “حالياً، عدد الممرضات مقارنة بأسرّة المستشفيات في البلاد في أسوأ حالاته، بنحو 0.8 لكل سرير. وقد وصل هذا العدد إلى 0.5 في المدن المحرومة مثل زاهدان وغيرها، الأمر الذي سيكون كارثة، حيث تدير ممرضة 25 مريضاً وهذا الوضع ليس جيداً على الإطلاق.

وفي طهران نفسها، في بعض الأجنحة، تم رعاية 15 مريضًا في حالة حرجة من قبل ممرضة، وهذه مأساة ” حسب وكالة أنباء إسنا، 7 سبتمبر.

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

7 سبتمبر/ أيلول 2021