السبت,3ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارنظام الملالي مصدر الشائعات والكذب والافتراء والتشهير ضد المقاومة الإيرانية

نظام الملالي مصدر الشائعات والكذب والافتراء والتشهير ضد المقاومة الإيرانية

نظام الملالي مصدر الشائعات والكذب والافتراء والتشهير ضد المقاومة الإيرانية

أزاح المتحدث باسم وزارة الخارجية في النظام الإيراني الستار في إيجاز قبل ظهر يوم الاثنين 23 أغسطس 2021، وادعى بوقاحة أن ما يجري في السويد هو مؤامرة من قبل مجاهدي خلق وأنه للأسف المحكمة السويدية قامت بعمل سلسلة من الروايات الكاذبة. وأكد «حقًا، كل من مجموعة واحدة يظهر ما وراء الخطة. واضاف ان ايدي هذه المجموعة الارهابية ملطخة بدماء اكثر من 17 الف ايراني».

وأضاف المتحدث: «من المؤسف أن تجري محاكمة في السويد بناء على مثل هذه الخطة. نحن بالتأكيد نشوه هذه العملية ونعتقد أنه تم تصميمه، خاصة أثناء تغيير الحكومة في إيران. من الطبيعي أننا أجرينا محادثات مختلفة مع الجانب السويدي وما حدث للسيد نوري للأسف، كان محل احتجاج شديد من قبلنا واحتججنا نحن وسفيرنا في ذلك البلد».

وأضاف المتحدث باسم خارجية الملالي بكل وقاحة: «يجب أن تعلم الحكومة السويدية والمحكمة السويدية أنها أصبحت جزءًا من آلة دعاية لـ مجاهدي خلق».

وهددت وزارة خارجية نظام الملالي، والتي تم تشكيلها حسب وزيرها منذ hgبداية حسب «الأولوية الأمنية» الحكومة والمحكمة السويديتين، مشيرة إلى أنه بشأن الجلاد حميد نوري، «سنستخدم بطبيعة الحال كل ما لدينا من دبلوماسية لإحقاق حقوقه واستيفاء حقوقه الطبيعية».

إن حملة الشيطنة والكذب والتشهير ضد مجاهدي خلق والمقاومة الإيرانية، والتي يتم تقديمها بأشكال مختلفة من قبل عناصر النظام المكشوفين فاسدين أو خلايا نائمة من الملالي، هي جزء من هذه «الأدوات الدبلوماسية» للملالي.

وهكذا، تتحمل وزارة خارجية النظام لأول مرة مسؤولية الجلاد حميد نوري وجميع جرائمه.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
23 أغسطس / آب 2021