الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارعلی رغم الاعترافه المتلفز بتفشي فيروس كورونا الوحشي

علی رغم الاعترافه المتلفز بتفشي فيروس كورونا الوحشي

كابوس النظام المرعب

هل هو اصبح كابوس النظام المرعب:

الکاتب – موقع المجلس:
ظهر خامنئي إلى الساحة واعترف هلعا في خطاب متلفز بتفشي فيروس كورونا الوحشي

بينما سبقو و أن قال إن قضية كورونا “هذا البلاء ليس عظيما جدا”! (3مارس2020).

لكن خامنئي لا ينوي التخلي عن كورونا حليفه في الحرب ضد الشعب الإيراني.

مستشفى كورونا في ايران

على الرغم من نصيحة جميع الخبراء، إلا أنه لا يزال يصر على إقامة مراسم العزاء في شهر محرم

وقال “نحن بحاجة لهذه المجالس”.

وهكذا، وعلى الرغم من خوف خامنئي من العواقب الاجتماعية لكورونا، فإن خوفه من الانتفاضة وظروف المجتمع المتفجرة إلى درجة أنه لا يزال لا يريد التخلي عن استغلال كورونا ضد الانتفاضة.

نفس الخط الذي أوصل بالوضع إلى مرحلته الكارثية الحالية، سواء برفض الحجر الصحي أو عدم التطعيم، أو من خلال خلق سوق سوداء للأدوية واللقاحات.

لدرجة أنه حتى وسائل الإعلام الحكومية تتحدث عن “الإحصائيات الحقيقية” لوفيات كورونا، والتي تبلغ “1500 شخص يوميًا وربما أكثر” (اعتماد- 11 أغسطس)

كورونا في ايران

وفي اليوم الذي رأى فيه خامنئي أن كورونا “فرصة” و “نعمة” و “إنجاز” وحظر اللقاح، زرع بذور الكراهية والاستياء في قلوب وعقول 80 مليون إيراني.

والآن، خامنئي في طور جني عاصفة رهيبة، وهو يعيش كل لحظة في كابوس هذا الطغيان الناري العظيم. كابوس رهيب يبرر ظهوره هلعا يوم أمس.