الجمعة,30سبتمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارلليوم الثالث على التوالي، احتجاجات شعبية متواصلة على الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي

لليوم الثالث على التوالي، احتجاجات شعبية متواصلة على الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي

لليوم الثالث على التوالي، احتجاجات شعبية متواصلة على الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي
انتشرت موجة الاحتجاجات الشعبية في مختلف مدن إيران، بسبب الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي التي بدأت مساء الأحد 4 تموز / يوليو في طهران، الليلة الماضية واليوم في عشرات المدن في أنحاء البلاد.

انتشرت موجة الاحتجاجات الشعبية في مختلف مدن إيران، بسبب الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي التي بدأت مساء الأحد 4 تموز / يوليو في طهران، الليلة الماضية واليوم في عشرات المدن في أنحاء البلاد.

 

وفي صباح اليوم في شيراز وكوهردشت، هتف أهالي المدينة شعار “الموت لخامنئي والموت للديكتاتور” وفي الأهواز دخل المحتجون مكتب كهرباء المدينة. وفي باكدشت، أغلق المواطنون الشوارع وأشعلوا النار في حاويات القمامة والإطارات احتجاجًا على انقطاع التيار الكهربائي. وأغلق المتظاهرون شوارع فشافويه وبهمن مير في مازندران الليلة الماضية. كما احتج المواطنون في تحشداتهم أمام دائرة الكهرباء على انقطاع التيار الكهربائي في كل من أمل، وسمنان، وبابُل، ورستم كلا، وشهر خمام (كيلان)، شهرري، و درياكنار في بابلسر، وبهشهر، وفريدون كنار، وبندر كز، وجويبار، وقائم شهر، وكازرون، وجويبار.

 

بينما أعلن المتحدث باسم صناعة الكهرباء في النظام، يوم الاثنين، عن مقدار النقص في الكهرباء في البلاد بـ 11 ألف ميغاواط، أعلن رئيس دائرة الكهرباء في المدن الغربية في البلاد اليوم، عن “خلل بين استهلاك الكهرباء والإنتاج قدره 15000 ميغاواط في جميع أنحاء البلاد وحدها في اليوم الماضي.” وأعلن أن هناك خطر خروج المزيد من محطات الطاقة من الخدمة في الأيام القليلة المقبلة. (إرنا – 6 يوليو).

وعلى السياق نفسه، أقر رئيس مجلس إدارة صناعة الكهرباء بأن “حدوث انقطاع التيار الكهربائي هذا العام كان متوقعًا تمامًا ” وقال إن معدل نمو قدرة محطة توليد الكهرباء في البلاد من 2010 إلى عام 2020 كان في حالة انخفاض بشكل عام ومن 8.8 في المائة في عام 2010 انخفض إلى 2.2 في المائة في عام 2020 …”. (موقع تابناك، 6 يوليو).

كما أعلن المتحدث باسم صناعة الكهرباء أمس توقف عمل عدد من محطات توليد الطاقة، مؤكدا زيادة بنسبة 14٪ في الاستهلاك ومراكز تعدين العملات الرقمية غير المصرح بها (البيتكوين)، المملوكة بشكل أساسي للحرس، من أسباب نقص الكهرباء .. حسب وكالة أنباء إذاعة وتلفزيون النظام، 5 تموز /يوليو.

 

ووجهت السيدة مريم رجوي تحياتها يوم أمس للمحتجين الذين نزلوا إلى الشوارع بشعارات “الموت لخامنئي، والموت للديكتاتور” وقالت: “انقطاع التيار الكهربائي المتكرر والمطول الذي يعرّض حياة الملايين من المواطنين، وخاصة المرضى، للخطر في الصيف الحارق، يأتي في وقت يتم فيه نهب رأس المال البلاد من قبل قادة النظام أو يتم إهداره على القمع والتحريض على الحروب والمشاريع النووية والصاروخية خلافا لمصالح الوطن.

وأكدت أن هذا هو الوجه الثاني لعملة السياسة الإجرامية والوحشية للنظام في التعامل مع كورونا الذي خلف حتى الآن 330 ألف ضحية. وأضافت أن الفقر والبطالة والمرض وتدمير البنى التحتية هي هدايا نظام الملالي، والطريقة الوحيدة لتحقيق الحرية والعدالة هي إسقاط هذا النظام.

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

6 يوليو/تموز 2021

المادة السابقةخامنئي على خط الهزيمة
المقالة القادمةخامنئي على خط الهزيمة