الثلاثاء,28مايو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبار23 سيناتوراً أميركياً: أي اتفاق نووي مع النظام الإيراني يجب أن يُعرض...

23 سيناتوراً أميركياً: أي اتفاق نووي مع النظام الإيراني يجب أن يُعرض على الكونغرس

23 سيناتوراً أميركياً: أي اتفاق نووي مع النظام الإيراني يجب أن يُعرض على الكونغرس

الکاتب:موسى أفشار
واشنطن فري بيكون:

جعل أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريون الاتفاق مع النظام الإيراني مشروطا بموافقة الكونغرس وموافقة مجلس الشيوخ الأمريكي.

قدم الأعضاء الـ 23 البارزون في مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون برئاسة السناتور رون جونسون، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، يدعو إلى قرار يتطلب موافقة ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ قبل أي اتفاق مع حكومة الملالي. كما سيتطلب مشروع القانون موافقة ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي لرفع أو تخفيف العقوبات المفروضة على النظام.

أعضاء مجلس الشيوخ الذين قدموا هذا القانون هم:

o السناتور جيم ريش الزعيم الجمهوري في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ

o السناتور رون جونسون عضو في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ

o السناتور تيد كروز

o السناتور مايك كرابو

o السناتور روجر مارشال

o السناتور مايك لي

o السناتور جون باراسو

o السناتور مايك براون

o السناتور جون بوزمان

o السناتور توم تيليس

o السناتور ريك سكوت

o السيناتور توم كوتون

o السناتور جون هوون

o السناتور سيندي هايد سميث

o السيناتور ماركو روبيو

o السناتور سينثيا لوميس

o السناتور موران

o السناتور بن سيس

o السناتور تيم سكوت

o السناتور دان سوليفان

o السناتور تود يونغ

o السناتور جوني إرنست

o والسيناتور ستيف دينز

ينص مشروع قانون مجلس الشيوخ الأمريكي على ما يلي: “أي اتفاق مع إيران بشأن البرنامج النووي يتطلب استشارة وموافقة ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ. لا يجوز للرئيس استثناء العقوبات أو تعليقها أو تخفيضها أو تقليصها أو تقييدها أو تقييد فرض العقوبات بموجب أي أحكام أخرى في القانون، ما لم تتم الموافقة على هذه الاتفاقية من قبل ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ”.

وجاء في بيان صادر عن موقع السناتور رون جونسون على الإنترنت: “يوم الجمعة، تولى السناتور رون جونسون، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، قيادة 22 جمهوريًا آخر وأقر معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية الإيرانية”.

ووصف السناتور جونسون ديكتاتورية الملالي بأنها حكومة راعية للإرهاب ورفض أي مهادنة للنظام، مؤكدا: “من أجل السلام العالمي، يجب اعتبار أي اتفاق يتفاوض عليه بايدن مع (النظام الإيراني) معاهدة، وهذا يتطلب موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي “.

وقال السيناتور تيم ريش “أثناء اجتماع المفاوضين في فيينا، تواصل إيران تطوير صواريخ باليستية، لمهاجمة القوات الأمريكية ودبلوماسيينا في العراق ، لتسهيل عدوان الحوثيين في اليمن، والسماح لنظام الأسد بمواصلة جرائمه في سوريا “.

وقال السناتور تيد كروز: “أحث زملائي … الالتحاق بي وبالسناتور جونسون على المشاركة في مطالبة الرئيس بايدن بتقديم (أي اتفاق بشأن) الاتفاق النووي إلى الكونجرس”.

السناتور كرابو: “كانت مفاوضات الاتفاق النووي لعام 2015 ضعيفة ولم تستطع إنهاء برنامج إيران النووي بشكل دائم أو الرد على نفوذها الخبيث والإرهابيين الذين يعملون لحسابها في الشرق الأوسط. يستمر نفوذ (النظام) الإيراني في تقوية الجماعات الإرهابية العالمية التي تشكل تهديدًا مباشرًا للولايات المتحدة وحلفائها الإقليميين”.

قال السناتور روجر مارشال: “إن تكرار جهود إدارة أوباما لرفع العقوبات عن إيران والانضمام إلى الاتفاق النووي الكارثي دون موافقة الكونغرس هو ترخيص مجاني للمنظمة الإرهابية الرائدة في العالم”.

وشددت السناتور سينثيا لوميس على أن “(النظام) الإيراني هو الدولة الرائدة للإرهاب في العالم. “أي إجراء نتخذه للرد على طموحاتها النووية يجب، مثل أي معاهدة أخرى، أن يجتاز مجلس الشيوخ الأمريكي.”

وقال السناتور هون “لا ينبغي السماح لإيران (النظام) بمتابعة طموحاتها النووية. لانه لا يزال من أكبر الداعمين للارهاب “.

قال السناتور مايك لي: “لقد اتخذ مشروع قانون السناتور جونسون موقفاً قوياً مفاده أن الاتفاق النووي، أو أي اتفاق لاحق، أو أي تحرك لخفض العقوبات ضد (النظام) الإيراني، يجب أن تتم الموافقة عليه في مجلس الشيوخ”. .

وقال السناتور هايد سميث: “يضمن مشروع القانون أن الإدارة لن تكون قادرة من جانب واحد على تجديد اتفاق أوباما النووي المخيف مع إيران”.

(موقع السناتور رون جونسون 11 يونيو)

في 12 يونيو، كتبت واشنطن فري بيكون عن مشروع القانون المقدم إلى مجلس الشيوخ الأمريكي للاتفاق مع نظام الملالي : أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريون في مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الجمعة جعلوا الاتفاقية الجديدة مع النظام الإيراني مشروطة بموافقة الكونغرس ومجلس الشيوخ. . مشروع القانون هو أحدث محاولة لمنع بايدن من منح مكافأة بمليارات الدولارات برفع العقوبات عن النظام الإيراني. قدم أعضاء مجلس الشيوخ قوانين تتطلب من الرئيس الحصول على موافقة الكونغرس ومجلس الشيوخ قبل التوقيع على اتفاق نووي جديد مع النظام الإيراني.