الخميس,25يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارسببها الصواريخ الباليستية والإرهاب

سببها الصواريخ الباليستية والإرهاب

سببها الصواريخ الباليستية والإرهاب

وزارة الخارجية الامريكية
أعلنت الخارجية الأمريكية أنه حتى لو أدت المحادثات والمفاوضات مع النظام الإيراني إلى خفض العقوبات لعودة النظام إلى التزاماته، فلن يتم رفع العقوبات المتعلقة بصواريخه الباليستية والإرهاب.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس في مؤتمر صحفي إنه بينما أعرب عن أمله في نجاح الجولة الجديدة من المحادثات النووية، أشار إلى أن الضغط على النظام الإيراني من خلال العقوبات سيستمر.

قال نيد برايس يوم الخميس، 8 أبريل / نيسان حول مفاوضات إحياء الاتفاق النووي في فيينا، إنه يتوقع استمرار المحادثات في الأيام المقبلة وربما الأسبوع المقبل.

وأضاف: “على الرغم من أن هذه الجولة من المفاوضات كانت بناءة، لا ينبغي للمرء أن يفرط في التوقعات من هذه المرحلة من المفاوضات”. وقال إن الغرض من هذه الجولة من المحادثات هو تحقيق الامتثال الكامل لبنود الاتفاق النووي من قبل النظام الإيراني مقابل التزام الولايات المتحدة الكامل بالاتفاق.

وشدد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية على أن البرنامج الصاروخي للنظام الإيراني وانتهاكات حقوق الإنسان ودعمه للإرهاب لا تزال مخاوف أمريكية، وأن الضغط على النظام الإيراني والعقوبات ذات الصلة سيستمر.

وفي هذا السياق أفادت وسائل إعلام جمهورية أن الجمهوريين أبلغوا الرئيس الأمريكي جو بايدن بأنهم غير ملتزمين بأي اتفاق من شأنه أن يؤدي إلى رفع العقوبات عن النظام الإيراني.

في الوقت نفسه، أعلن الاتحاد الأوروبي أنه سيعقد اجتماعا يوم الجمعة 9 أبريل، برئاسة إنريكي مورا وجوزيف بوريل، نيابة عن الاتحاد الأوروبي، مع فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة وروسيا والصين ودول أخرى والنظام الإيراني في فيينا دون حضور الولايات المتحدة.

وقالت عضوة مجلس النواب الأمريكي إيلين لوريا في رسالة على تويتر أمس “لدي مخاوف جدية بشأن استئناف المحادثات مع النظام الإيراني وهو يستمر في تخصيب اليورانيوم بمستويات خطيرة وغير مقبولة”. لهذا قدمت قرار الحزبين 214 الذي يدين البرنامج النووي للنظام (تويتر، 8 ابريل).