الخميس,8ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارالسيناتور توريسلي: لا ينبغي أن نلقي بطوق النجاة للملالي وهم على حافة...

السيناتور توريسلي: لا ينبغي أن نلقي بطوق النجاة للملالي وهم على حافة الهاوية

السيناتور توريسلي: لا ينبغي أن نلقي بطوق النجاة للملالي وهم على حافة الهاوية
الکاتب:مهدي عقبائي
روبرت توريسلي
قال السيناتور روبرت توريسلي، العضو الديمقراطي السابق في مجلس الشيوخ الأمريكي، في 5 مارس 2021: إن استئناف الاتفاقات النووية مع نظام الملالي خطأ جسيم. كتب موقع “روي نيوجيرسي نيوز” الذي نشر حديث السيناتور توريسلي: إن توريسلي يشعر بأن العقوبات المفروضة على نظام الملالي تؤتي أكلها.

وقال توريسلي: “إنني أؤيد إدارة بايدن، وأتطلع إلى أن يؤدي بايدن عمله على الوجه الأكمل كما ينبغي، بيد أنه أخطأ في استئناف الاتفاقات النووية مع نظام الملالي ويجب إقناعه بشتى الطرق بالاستمرار في فرض العقوبات وترك هذا النظام الفاشي يواجه نهايته الطبيعية. فهذا النظام عقد العزم على اقتناء السلاح النووي، ولن تمنعه أي معاهدة من ذلك. والشيء الوحيد الذي يمكن أن يوقفه هو الإطاحة به”.

وقال روبرت توريسلي: “يبدو أن إدارة بايدن أظهرت أنها ملتزمة بالعودة إلى الاتفاق النووي مع نظام الملالي، بيد أن المشكلة تكمن في أن الوضع في إيران قد تغير بشكل دراماتيكي خلال السنوات الـ 5 الماضية.

وأشار إلى ثلاثة أسباب رئيسية لتغيير الوضع في إيران:

1. تطوير الصواريخ الباليستية

قال توريسلي: ” إن هذه الاتفاقات لم تنص على فرض أي قيود على نظام الملالي في إنتاج الصواريخ الباليستية. والجدير بالذكر أن هذا النظام الفاشي قطع شوطًا كبيرًا في تطوير هذه الصواريخ خلال السنوات الـ 5 الماضية، والدليل على ذلك هو هجومه الأخير على القواعد الجوية الأمريكية في العراق”.

۲. تطور نظام الملالي في رعايته للإرهاب

في ذلك الوقت ارتكب نظام الملالي كل أنواع الممارسات الشيطانية بتمويله للإرهاب في العراق وسوريا، ويسعى الآن إلى إرتكاب هذه الممارسات بشكل دائم على الصعيد العالمي بقدر مختلف. وتجدر الإشارة إلى أن إرهاب نظام الملالي بات أقوى وأكثر ضراوة مما كان عليه منذ 5 سنوات.

3. زيادة معدل التخصيب للتسلح النووي

لقد وصل نظام الملالي الآن إلى تخصيب 20 في المائة من مواد التسلح أو أنه ينتهكها. وانتهى الأمر.

وكتب موقع “روي نيوجيرسي نيوز”: ” إن توريسلي يشعر بالقلق من تجاهل إدارة بايدن لهذه المعطيات وتعريض البلاد للخطر”.

إذ قال توريسلي: “لا يمكنكم إيجاد حل لوصول الملالي الآن إلى هذه الدرجة من التخصيب، وأصبحوا أكثر اقترابًا من إنتاج السلاح النووي”.

وقال توريسلي إنه يعترف بأن ترامب كان على حق.

وقال:”بصفتي شخصًا كان ديموقراطيًا طوال حياته، وبغض النظر عن الحزبية، أود أن أقول إن الأوضاع مختلفة أيضًا من حيث المبدأ، وأن العقوبات المفروضة على نظام الملالي لا توصف بسوى أنها تؤتي أكلها، مهما كان رأيكم في دونالد ترامب.

إن اقتصاد نظام الملالي آخذ في الانهيار. وهناك توتر كبير بين قوات حرس نظام الملالي والملالي الحاكمين”.

وقال توريسلي: ” إن ما أخشاه هو أن نُلقي بطوق النجاة للملالي عندما يكونوا على حافة الهاوية. والجدير بالذكر أن محادثات إدارة بايدن حاليًا مع كوريا الجنوبية حول الإفراج عن مليار دولار من العملات الأجنبية المجمدة تطبيقًا للعقوبات يعتبر طوق نجاة خطأ نلقيه لنظام الملالي في الوقت الخطأ “.