الأحد,5فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةكارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 475 مدينة يتخطى 193300 شخص

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 475 مدينة يتخطى 193300 شخص

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 475 مدينة يتخطى 193300 شخص
عضو لجنة الصحة في مجلس شورى الملالي: مشروع قانون موازنة العام المقبل لا ينص على بنود محددة لاستيراد لقاح كورونا (خبر اونلاين 28 ديسمبر)

• عضو لجنة الصحة في مجلس شورى الملالي: مشروع قانون موازنة العام المقبل لا ينص على بنود محددة لاستيراد لقاح كورونا (خبر اونلاين 28 ديسمبر)

• قائد قوات الحرس: وجدنا صيغ التغلب على كورونا! تم اكتشاف مقاربات ومعطيات يمكن أن تقلل من انتشار الوباء دون أن نصل إلى اللقاح. مشروع سليماني فريد من نوعه في العالم، وإذا تمكنت دول أخرى من دمج هيكل نظامها الاجتماعي مع إدارة هذه القضية، فيحصل اطمئنان على الصعيد العالمي بعد هذه القضية! (إيران برس نيوز للنظام 28 ديسمبر)

• رئيس جمعية الهلال الأحمر: من المقرر أن يتم استيراد 150 ألف لقاح من شركة فايزر من الحدود من قبل متبرعين في الولايات المتحدة! (وكالة أنباء فيلق القدس 28 ديسمبر)

• السيدة مريم رجوي: التباطؤ والتسويف في شراء واستيراد لقاح كورونا استمرار لسياسة النظام الإجرامية التي تسببت في وفاة 193 ألفاً من مواطنينا، مما يترك المزيد من الضحايا بين المحرومين والمضطهدين.

 

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، مساء الاثنين، 28 ديسمبر2020، أن عدد ضحايا كورونا في 475 مدينة في إيران تجاوز 193300شخص. بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 47496 شخصا، وفي أصفهان 11700، وفي لرستان 7763، وفي قم 7560، وفي مازندران 7312، وفي أذربيجان الغربية 7223، وفي فارس 5920، وفي البرز 5075، وفي كلستان 4767، وفي همدان 4615، وفي كرمان 4194، وفي قزوين 2002، وفي كهكيلويه وبوير أحمد 1389 شخصًا.

واعتبرت السيدة مريم رجوي التباطؤ والتسويف من قبل خامنئي و روحاني في شراء لقاح كورونا، استمرارا للسياسة الإجرامية التي تسببت في وفاة 192 ألفا من مواطنينا منذ بداية تفشي كورونا مما يترك المزيد من الضحايا بين المواطنين المحرومين المضطهدين.

وأضافت: النظام ومنذ أشهر يتملص من شراء اللقاح ويعد بتوفير وهمي لـ«اللقاح الداخلي» من قبل «لجنة تنفيذ أوامر خميني» من مؤسسات النهب والابتزاز التابعة لخامنئي. وحتى إن كانت عينته المختبرية مقبولة، فيستغرق إنتاجه بكميات كبيرة 6 أشهر على أقل تقدير حسب خبراء النظام.

 

 

 

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

28 ديسمبر (كانون الأول)2020

Attachments area