الأربعاء,7ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةكارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 462 مدينة يتجاوز 144100 شخص

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 462 مدينة يتجاوز 144100 شخص

كارثة كورونا في إيران: عدد الضحايا في 462 مدينة يتجاوز 144100 شخص
• نائب رئيس لجنة مكافحة كورونا في طهران: طلبنا إغلاق طهران عدة مرات بسبب الظروف فوق خط الأحمر حتى يتسنى للطاقم الطبي تجديد الطاقة ويمكننا تجاوز هذا التسونامي. (وكالة أنباء قوات الحرس، 4 نوفمبر).

• نائب رئيس لجنة مكافحة كورونا في طهران: طلبنا إغلاق طهران عدة مرات بسبب الظروف فوق خط الأحمر حتى يتسنى للطاقم الطبي تجديد الطاقة ويمكننا تجاوز هذا التسونامي. (وكالة أنباء قوات الحرس، 4 نوفمبر).
• ممثل شيراز في مجلس شورى النظام: عندما يكون عدد حالات الإصابات والوفيات لكورونا في فارس أعلى من معدل البلاد، يجب إخبار الناس بالحقائق (وكالة أنباء ايسنا، 5 نوفمبر).
•جامعة كاشان للعلوم الطبية في رقم قياسي جديد: 11 مريضًا مصابا بكورونا توفوا في كاشان الليلة الماضية (وكالة أنباء ايرنا، 5 نوفمبر).

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية بعد ظهر الخميس 5 نوفمبر 2020، أن عدد ضحايا كورونا في 462 مدينة تجاوز 144100. وصل عدد الضحايا في كل من محافظات طهران إلى 34941، وفي خراسان رضوي إلى 10863، وفي خوزستان إلى 8488، وفي أصفهان إلى 8074، وفي مازندران إلى 6237، وفي لرستان إلى 6148، وفي كيلان إلى 5261، وفي أذربيجان الشرقية إلى 5083، وفي أذربيجان الغربية إلى 4357، وفي ألبرز إلى 3995، وفي فارس إلى 3803، وفي كلستان إلى 3831، وفي همدان إلى 3805، وفي سيستان وبلوجستان إلى 3731، وفي كرمان إلى 2302، وفي خراسان الشمالية إلى 2438، وفي هرمزكان إلى 1715، وفي قزوين إلى 1467، وفي خراسان الجنوبية إلى 1201 ، وفي جهارمحال وبختياري إلى 1150، في كهكيلويه وبوير أحمد إلى 1034 شخصًا.
وقال سيد محمد باك مهر، نائب رئيس لجنة الصحة في مجلس شورى النظام:، إن ” الوضع حرج في البلاد بسبب كورونا وعدد المتوفين مرتفع للغاية وهناك ضغط كبير على المجال الطبي. مع الأسف، يتوفى أكثر من 400 شخص كل يوم، وقد يرتفع هذا العدد بشكل حاد. إذا استمر الوضع على هذا المنوال، فقد يصل عدد الضحايا إلى 200000. من أصل 110.000 ممرض في البلاد أصيب 32.000 ممرض بكورونا. تم توظيف 4000 ممرض فقط منذ بداية تفشي كورونا في البلاد، لذلك هناك ضغط كبير على طاقم التمريض بشكل عام” (وكالة مهر للأنباء، 5 نوفمبر).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
5 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020