الثلاثاء,28مايو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارالوضع المتفجر في المجتمع الإیراني یرعب أعضاء مجلس شورى الملالي

الوضع المتفجر في المجتمع الإیراني یرعب أعضاء مجلس شورى الملالي

الوضع المتفجر في المجتمع الإیراني یرعب أعضاء مجلس شورى الملالي

وخلال جلسة المجلس المذكور كشف أمير آبادي فراهاني، عضو مجلس إدارة المجلس النقاب عن أن الأفراد المنتمين للحكومة سرقوا 13 مليار دولار من أبناء الوطن جراء رفع أسعار اللحوم.

الکاتب:نظام مير محمدي
مجلس شورى الملالي
مرة أخرى كانت جلسة مجلس شورى الملالي يوم الأحد ساحة لهجمات زمرة خامنئي على رئيس الجمهورية ، وخوف ورعب الولي الفقيه من الوضع المتفجر في المجتمع بسبب الارتفاع المطرد في الأسعار وغضب الشعب من فساد نظام الملالي وإجرامه والظروف المعيشية الحرجة.

وخلال جلسة المجلس المذكور كشف أمير آبادي فراهاني، عضو مجلس إدارة المجلس النقاب عن أن الأفراد المنتمين للحكومة سرقوا 13 مليار دولار من أبناء الوطن جراء رفع أسعار اللحوم.

وقال إلياس نادران،عضو مجلس شورى الملالي في كلمته: ” يرى من يعانون اليوم من تروس العقوبات الأجنبية وعدم كفاءة الإدارة الداخلية واستغلال بعض الانتهازيين من أصحاب القدرة الاقتصادية؛ أن حل المشاكل المعيشية ليس خيارًا، بل هو ضرورة ملحة لأبناء الوطن لالتقاط الأنفاس على أقل تقدير للبقاء على قيد الحياة”.

وقال كمال حسين بور، وهو عضو آخر في مجلس شورى الملالي: “إن أسعار السلع والخدمات لا تتغير في غضون عام فحسب، بل إنها تتغير كل ساعة.

وبالتالي تم استنزاف قدرة أبناء الوطن في ظل عبء الفقر والعوز وارتفاع أسعار السلع الأساسية، وإغلاق الورش التي توفر فرص العمل، ومهنة العتالة.

ومستشفيات البلاد مليئة بمرضى وباء كورونا. والإمكانيات الخاصة بالمستشفيات والإمكانيات الطبية في أدنى مستوياتها. ومرضى وباء كورونا ومرافقيهم قلقون بشأن توفير تكلفة العلاج وانعدام الأدوية.

وفي حين أن أبناء الوطن يعانون الأمرين تحت عبء الغلاء وصعوبة المعيشة، يعيش أبناء عدد من المسؤولين والأسياد في بلدان أخرى ويتمتعون بأفضل الإمكانيات المالية والترفيهية. ولابد أنك يا سيد روحاني وجميع وزراء الحكومة مسؤولين أمام الله في الدنيا والآخرة عما يحدث لهؤلاء الشباب.

ومن المؤسف أن عددًا كبيرًا من المواطنين في البلاد يتعرضون للخسائر المالية أثناء الاستثمار في سوق الأوراق المالية بسبب عدم جاهزية البنية التحتية وعدم توفير المعلومات في الوقت المناسب وغياب شفافية الإحصاءات”.

وقال أميرآبادي فراهاني، عضو مجلس إدارة مجلس شورى الملالي: يجب أن يباع الكيلو جرام من الدجاج الذي يبلغ سعره 9000 تومان على الأقل؛ بـ 10,000 تومان للمواطنين. ويجب أن يباع الكيلوجرام من لحم الضأن الطازج المستورد من روسيا بـ 40,000 تومان.

فهل هذا يحدث مع الناس؟ بالطبع لأ، فكم يبلغ سعر كيلو اللحم الآن؟ 90,000 تومان، 100,000 تومان، 120,000 ألف تومان؟ كما تباع اللحوم المستوردة بأسعار تفوق هذه الأسعار.

فانظروا أيها الأحبة من الذي يستولى على الـ 13 مليارد دولار اليوم؟ 100 شخص؟، 150 شخصًا؟ من هم الذين استوردوا السلع بـ 13 مليار دولار من الخارج ولم يوزعوها بين الناس بالشكل الصحيح؟ ولماذا يجب استيراد السلع بعملة 4200 تومان، في حين أنه يتم توزيعها بموجب سعر الدولار 30,000 تومان؟

وقال حاجي دليكاني: على الرغم من ارتفاع أسعار ناقلات النفط عدة مرات حتى الآن، إلا أن مبلغ الإعانات لم يزداد بقدر ارتفاع أسعار ناقلات الطاقة.

وعندما كانوا يودعون الإعانات في حساب المواطنين كانت قيمتها تساوي بالعملة الأجنبية حوالي 10 دولار أو حتى 12 دولارًا، بيد أنه عندما تدقق في هذا المبلغ الذي يُدفع الآن وهو 44500 تومان تجد أن قيمته لا تساوي 2 دولار أحيانًا.

والآن ترى البنك المركزي يرفع سعر التحويلات المالية الإلكترونية، وقلنا بأننا نريد تنفيذ ذلك اعتبارًا من 21 نوفبر 2020، فما هو السبب في أن البنك يريد القيام بمثل هذا العمل؟