الإثنين,28نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارحان وقت موتك يا خامنئي

حان وقت موتك يا خامنئي

حان وقت موتك يا خامنئي
يمکن إعتبار فشل نظام الملالي في خلق حالة من التباعد بين الشعب الايراني وبين المجلس الوطني لمقاومة الايرانية

حان وقت موتك يا خامنئي
فلاح هادي الجنابي – الحوار المتمدن : يمکن إعتبار فشل نظام الملالي في خلق حالة من التباعد بين الشعب الايراني وبين المجلس الوطني لمقاومة الايرانية، وقوته الطليعية الفعالة منظمة مجاهدي خلق، بمثابة توقيع النظام على وثيقة فنائه، لأن تواصل وتفاعل وإرتباط المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق مع الشعب الايراني يعني المقاومة ورفض الاستبداد والديکتاتورية والظلم، وليس بأمر غريب أو غير متوقع أن يبادر هذا النظام بتوجيه أصابع الاتهام في کل نشاط معارض له الى المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق، وإن الخوف من هذه العلاقة والذعر البالغ منها هي التي دفعت بنظام الملالي الى الاعداد من أجل تنفيذ مخطط تفجير مقر التجمع السنوي للمقاومة الايرانية من أجل التضامن مع الشعب الايراني في باريس والذي تم کشفه قبل فترة قصيرة من تنفيذه وتم إعتقال المشارکين فيه وعلى رأسهم الارهابي أسد الله أسدي، الذي کان ظاهر عمله هو السکرتير الثالث في سفارة الملالي في النمسا.
تأثيرات وتداعيات التجمعات السنوية للمقاومة الايرانية بشکل خاص وبقية النشاطات والفعاليات السياسية والفکرية التي قامت وتقوم بها المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق على الشعب الايراني والذي من المٶمل إقامته خلال الايام المقبلة من شهر حزيران أو تموز، هي التي کانت وراء إندلاع أربعة إنتفاضات شعبية عارمة ضد النظام، حيث إن هدف وغاية المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق من النشاطات والفعاليات المختلفة هو توعية وتعبئة الشعب الايراني وتحفيزه لمواجهة هذا النظام والوقوف بوجهه من أجل إنهاء ظلمه وجبروته، وحتى إن المٶتمر الاخير الذي أقامته المقاومة الايرانية في 20 حزيران الجاري عبر شبکة الانترنت بمناسبة ذکرى تأسيسها والذي هو أيضا مناسبة يوم الشهيد أرعب النظام لکونه قد شارکت فيه حوالي 2000 نقطة من سائر أرجاء العالم، وهو يثبت على إن المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق قد نجحت في إعداد وتعبئة الايرانيين أينما کانوا وکذلك حشد أکبر عدد ممکن من المتضامنين والمٶيدين لنضال الشعب الايراني والمقاومة الايرانية من أجل الحرية وإسقاط النظام في سائر أرجاء العالم.
نظام الملالي وهو کان يتابع بخوف ووجل ذلك المٶتمر المضاد له، فإن معاقل الانتفاضة لأنصار مجاهدي خلق، وبمناسبة العشرين من حزيران الذي هو يوم الشهيد وأيضا يوم تأسيس المقاومة الايرانية، بادرت الى لصق وتعليق شعارات ثورية رافضة للنظام في العديد من المدن الايرانية وفي مقدمتها العاصمة طهران، وکانت هذه الشعارات من قبيل: هناك كلمة واحدة فقط، حان وقت موتك يا خامنئي/ المواطنون والمنتفضون في إيران قرروا بالإطاحة بقوات الحرس وللبسيج اللاشعبي. وکذلك: مسعود رجوي: في يوم 20 يونيو 1981 بدأت أعلى وأعظم مقاومة منظمة في تاريخ إيران ضد النظام الكهنوتي والديكتاتوري/ ويجب تقديم خامنئي وروحاني إلى العدالة لارتكابهما جرائم ضد الإنسانية./ يوم 20 يونيو 1981 تحيا الذكرى السنوية للشهداء. وکذلك شعارات من قبيل: ليسقط مبدأ ولاية الفقيه، عاش جيش التحرير الوطني الإيراني / التحية للشهداء والسلام لصانعي الانتفاضة والتحية للحرية وجيش التحرير الوطني الإيراني.
مسعود رجوي: هذا النظام لا يفهم أية لغة الا لغة الحزم والقوة –معقل الانتفاضة رقم 190.
يحيا 20 يونيو يوم الإنذار النهائي السياسي تجاه الفاشية الدينية.
مسعود رجوي: في 20 حزيران ، حافظنا على شرف المقاومة./ تحيا الذكرى للشهداء انتفاضة نوفمبر 2019 / يحيا اختيار الشرف والصمود مقابل الذل والاستسلام / يحيا يوم الشهداء و السجناء السياسيين/ يحيا 20 يونيو الذكرى السنوية للشهداء.
مريم رجوي: 20 يونيو منعطف للمقاومة التاريخية للحرية وتحقيق سيادة الشعب ضد الحكم المطلق لولاية الفقيه.