الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةحركة فتح تدعو الى الافراج عن المعتقلين ال36

حركة فتح تدعو الى الافراج عن المعتقلين ال36

fateh.jpgومحامون يقولون : الحكومة العراقية وضعت نفسها في مأزق حرج
ونقيب الاطباء :يجب الالتزام بأتفاقية جنيف التي وقع عليها العراق

واع – فراس حماد:اعلنت حركة فتح عن دعمها ومناصرتها لقضية المعتقلين ال36 من منظمة مجاهدي خلق وناشد فؤاد عمرو مسؤول العلاقات الدولية الجهات الحكومية والانسانية والقانونية التدخل للافراج عن المعتقلين وذلك في بيان تم ارساله لمكتب الرئاسة الفلسطينية ووصل وكالة الاخبار العراقية نسخة منه
وعلى الصعيد نفسه اعرب كل من الاستاذ علي مهنا نقيب المحامين الفلسطينين والاستاذ احمد الصياد خبير القانون الدولي اعربا عن اسفهما لعدم استقلالية القضاء العراقي وعدم وجود احترام لقرارات المحاكم العراقية وذلك بسبب رفض الجهات التنفيذية تطبيق قرار قضائي صادر عن المحكمة العراقية

والذي ينص على الافراج الفوري عن المعتقلين الاشرفيين المحتجزين في مراكز التوقيف العراقية
واشار الاستاذ احمد الصياد الى انه وطبقا للقانون الدولي يحق للمعتقلين تقديم شكوى ولائحة اتهام ضد الحكومة العراقية امام المحكمة الدولية وذلك بسبب رفض الحكومة الافراج عنهم بالرغم من وجود قرار صادر من المحاكم العراقية ينص على الافراج الفوري عن المعتقلين ونوه الاستاذ احمد الصياد الخبير في القانون الدولي الى ان مثل هذا الاجراء يتم اتباعه في حال تعذر تطبيق قرارات المحاكم الوطنية بسبب تعنت الجهات التنفيذية وهو يسمح بمعاقبة كل من عطل اواعاق تطبيق قانون صادر من محكمة وطنية سواء كانت الجهة المعطلة لهذا القرار حكومية او رئاسية او عسكرية حيث ان مثل هذا القانون معمول به في الاراضي الفلسطينية والسلطة الفلسطينية بالرغم من وجود الاحتلال فبأستطاعت اي مواطن تقديم شكوى للمحكمة الدولية ضد الحكومة او اي من رموزها في حال تم اعاقة وتعطيل تطبيق القانون او التدخل في سير القضاء ونزاهته
واشار ايضا الى وجوب ان تسعى الحكومة العراقية لتدارك الموقف وذلك حرصا منها على اظهار استقلالية القضاء ومصداقيته خاصة وانها مقبلة على انتخابات رئاسية وبرلمانية ستضع الحكومة العراقية اما العالم في مأزق حرج اذا لم تثبت شفافية القضاء ونزاهته امام العالم
ومن جهة اخرى اعرب الدكتور جواد عواد نقيب الاطباء الفلسطينين عن استهجانه للوضع الصحي والانساني لظروف الاعتقال التي يمر بها الاسرى الاشرفيين خاصة ان ظروف اعتقالهم تتم وهم يخوضون اضرابا مفتوحا عن الطعام دخل يومه السابع والستون واشار الى وجوب توفير الحد الادنى من طلبات المعتقلين المتمثل في الافراج الفوري عنهم لكي يتلقوا العلاج اللازم والرعاية الطبية الكافية
وناشد المؤسسات الطبية العراقية والعالمية ان تلتفت الى المأساة التي يعيشها ويمر بها المعتقلون وطالب بأن يتم معاملة المعتقلين حسب الاعراف الدولية المتمثلة في اتفاقية جنيف الخاصة بالاسرى والتي يعتبر العراق احد الموقعين عليها والمنضمين لها