الخميس,2فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةرسالة من فرانسوا سير الى دولة نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي المحترم

رسالة من فرانسوا سير الى دولة نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي المحترم

in.co.o.js.indefenceof%20ashraf.jpgعاجل – عاجل
السبت 3 تشرين الأول/اكتوبر – الساعة الرابعة عصراً
دولة نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي المحترم
ان اللجنة الدولية لخبراء القانون دفاعاً عن حقوق سكان أشرف تطالب دولتكم بالحاح باسم 8500 حقوقي ومحام في اوربا وأمريكا الشمالية باصدار أوامركم فوراً باطلاق سراح36 من موكلينا وإعادتهم الى مخيم أشرف وذلك لانقاذهم من الموت الأكيد.
ان موكلينا الرهائن الـ36 من أعضاء منظمة مجاهدي خلق الايرانية هم مضربون اضراباً تاماً عن الطعام والشراب منذ 52 ساعة حيث تم نقلهم قسراً والاعتداء عليهم بالضرب والشتائم من سجن الخالص الى بغداد في ظهيرة يوم الخميس الاول من تشرين الأول/اكتوبر في اليوم السادس والستين من اضرابهم عن الطعام  وليس لدينا أي معلومات عن موقع احتجازهم.

وكان قاضي التحقيق في الخالص قد أصدر وللمرة الثالثة قراراً باتاً لاطلاق سراحهم الى جانب إصدار النيابة العامة العراقية أوامرها في 30 ايلول لكافة مراكز الشرطة بالافراج عنهم.
هؤلاء الستة والثلاثون الذين يعيشون وضعاً صحياً خطيراً كونهم يواجهون الموت في أي لحظة كانوا قد كتبوا في رسالة الى قاضي التحقيق بتاريخ 23 ايلول وتحتفظ اللجنة الدولية لخبراء القانون دفاعاً عن أشرف بنسخة منها وذلك بعد اسبوع من صدور ثاني قرار لاطلاق سراحهم في 16 ايلول وفي اليوم السابع والخمسين من اضرابهم عن الطعام، قالوا فيها: «لا مبرر لابقائنا الغير القانوني في السجن وكان من المفترض أن يسمح لنا بالعودة الى أشرف بعد صدور القرارعن  قاضي التحقيق في الخالص للإفراج عنا .. الا أنهم أبقونا في السجن قسراً وتحت ضغوط رئاسة الوزراء في أيام عيد الفطر السعيد وخلافاً لجميع التقاليد والاعراف الانسانية والاسلامية والعربية… فنحن المجاهدين الـ 36 المحتجزين كرهائن في سجن الخالص نحيطكم والبرلمان العراقي وجميع الشرفاء العراقيين والعرب وجميع أصحاب الضمائر الحية في عموم العالم علماً بأن الحكومة العراقية هي التي تتحمل المسؤولية عن موتنا وليس ببعيد أن يقفوا ماثلين أمام العالم وأمام الشعب العراقي الكبير لمساءلتهم عن هذه الجريمة البشعة.. وانا لله وانا اليه راجعون… اللهم فاشهد. اللهم فاشهد…».
ان اللجنة الدولية لخبراء القانون دفاعاً عن أشرف تطالب الرئيس اوباما باتخاذ اجراء عاجل بهذا الصدد. فجميع هؤلاء الـ36 هم أفراد محميون وقعت القوات الامريكية في عام 2004 معهم كلاً على انفراد اتفاقاً على حمايتهم حتى حسم ملفهم نهائياً ازاء استلام أسلحتهم.
فرانسوا سير
اللجنة الدولية لخبراء القانون دفاعاً عن أشرف

نسخة إلى:
الولايات المتّحدة:
– الرئيس باراك اوباما
– جو بايدن نائب الرئيس
– هيلاري كلنتون وزيرة الخارجية
– روبروت غيتس وزير الدفاع
– السفير كريستوفر هيل – سفارة الولايات المتحدة في بغداد
– الجنرال ريموند اوديرنو قائد القوات المتعدده الجنسية في العراق
– الجنرال جارلز اج جاكوبي
– الجنرال ديفيد كونتاك نائب قيادة القوات متعددة الجنسية في العراق

العراق:
– الرئيس جلال طالباني
– مسعود بارزاني رئيس اقليم كردستان
– طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي
– مدحت المحمود رئيس مجلس القضاء الأعلى العراقي
– الدكتور اياد السامرائي رئيس مجلس النواب العراقي
– هوشيار زيباري وزير الخارجية العراقي
– جواد البولاني وزير الداخلية العراقي
– دارا نورالدين وزير العدل العراقي
– وجدان ميخائيل وزيرة حقوق الانسان العراقية