الثلاثاء,31يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارالسيدة مريم رجوي: نظام الملالي يستخدم كورونا كبديل للإعدام بحق السجناء السياسيين

السيدة مريم رجوي: نظام الملالي يستخدم كورونا كبديل للإعدام بحق السجناء السياسيين

السيدة مريم رجوي: نظام الملالي يستخدم كورونا كبديل للإعدام بحق السجناء السياسيين

ودعت السيدة مريم رجوي الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان والمفوضة السامية لحقوق الإنسان والمقررين الخاصين المعنيين والجهات الدولية الأخرى المدافعة عن حقوق الإنسان إلى التدخل العاجل لإنقاذ حياة علي يونسي وأمير حسين مرادي والعمل الفوري لإطلاق سراحهما.

السيدة مريم رجوي: نظام الملالي يستخدم كورونا كبديل للإعدام بحق السجناء السياسيين

 

دعوة موجهة إلى الأمم المتحدة لإنقاذ حياة علي يونسي وأمير حسين مرادي

السيدة مريم رجوي: نظام الملالي يستخدم كورونا كبديل للإعدام بحق السجناء السياسيين -وصفت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية عمل النظام الإيراني فيما يخص إصابة السجين السياسي علي يونسي بكورونا في سجن ايفين رغم كل التحذيرات السابقة ومواقف جهات ومؤسسات دولية عديدة، بأنه مثال واضح للجريمة ضد الإنسانية. ويبدو آن نظام الملالي الخبيث الذي يواجه ضغطًا داخليًا ودوليًا بسبب اعتقال الطالبين العبقريين في جامعة شريف للتكنولوجيا أمير حسين مرادي وعلي يونسي، يريد القضاء عليهما عبر كورونا. الملالي يستخدمون كورونا كبديل للإعدام بحق السجناء لاسيما  السجناء السياسيون.

ودعت السيدة مريم رجوي الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان والمفوضة السامية لحقوق الإنسان والمقررين الخاصين المعنيين والجهات الدولية الأخرى المدافعة عن حقوق الإنسان إلى التدخل العاجل لإنقاذ حياة علي يونسي وأمير حسين مرادي والعمل الفوري لإطلاق سراحهما.

ولحد الآن ندد العديد من البرلمانيين والشخصيات والهيئات والمنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان اعتقال أمير حسين مرادي وعلي يونسي، داعين إلى إطلاق سراحهما، من بينهم حائزون على جائزة نوبل، ومجموعة من أعضاء البرلمان الأوروبي، واللجنة الدولية للبحث عن العدالة (المدعومة من قبل4 آلاف برلمانيين في أوروبا وأمريكا)، ومنظمة العفو الدولية، وبرلمانيين ولجان برلمانية في كل من بريطانيا وإيطاليا وأستراليا وكندا وبلجيكا ورومانيا وإيرلندا وغيرها من الدول بالإضافة إلى لجنة رؤساء بلديات فرنسية والعديد من الشخصيات العربية.

آمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

12 يونيو (حزيران) 2020

ذات صلة:

إيران.. اضطرار قضاء الملالي لتأكيد اعتقال طالبين من جامعة شريف للتكنولوجيا

العفو الدولية: علي يونسي وأمير حسين مرادي يواجهان خطر التعذيب من ضروب سوء المعاملة