الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةحملة «التضامن العالمي مع 1000 امرأة في أشرف والنساء الايرانيات» في مختلف...

حملة «التضامن العالمي مع 1000 امرأة في أشرف والنساء الايرانيات» في مختلف أرجاء العالم

ashrafhangerstrag28daysبدأت حملة «التضامن العالمي مع ألف امرأة في أشرف والنساء الايرانيات» التي انطلقت في يوم السبت 15 آب الجاري تأخذ أبعاداً أوسع في العواصم والمدن المختلفة في 4 قارات في العالم حيث اجريت لحد الآن 305 برامج مختلفة بهذا الصدد وشدت انتباه الرأي العام العالمي لهذه المسألة الانسانية الملحة.
اضرابات عن الطعام واعتصامات وتجمعات أمام السفارات الأمريكية ومكاتب الامم المتحدة ومكاتب الصليب الاحمر الدولي والمؤسسات الدولية الأخرى وحفلات سهر وصلوات ودعاء في الكنائس واقامة معارض للصور الفوتوغرافية وجمع التواقيع تشكل مفردات هذه المناسبة والتي شهدتها العواصم الاوربية ومختلف المدن الامريكية والكندية والاسترالية والألمانية والبريطانية والايطالية والفرنسية والايطالية والسويدية والنرويجية والدنماركية والايرلندية والبلجيكية والهولندية وعدد آخر من البلدان.

كما تم بث لقطات من حالات المقاومة التي أبدتها البطلات المجاهدات والمناضلات في أشرف أمام الغارات الوحشية التي شنها عملاء خامنئي في ايران وفي أشرف لتدق جرس الانذار لأصحاب الضمائر في شرق العالم وغربه.
وكان للبرلمانيين والشخصيات السياسية والحقوقية والثقافية والدينية دور بارز في التضامن العالمي مع النساء في أشرف والنساء في ايران وراحت أبعاد هذا الحضور تزداد وتتسع يوماً بعد يوم.
مشاركة نشطة وفريدة لممثلات الجمعيات النسوية الايرانية في مختلف المدن والفنانين الايرانيين والاجانب هي الأخرى تركت بصماتها على هذا الجهد العالمي أكثر مما مضى. فالايرانيون القادمون من الوطن المكبل تواً يسردون روايات عن انعكاسات التضامن بين صفوف الشعب حيث أصبح «التضامن العالمي مع ألف امرأة في أشرف والنساء في ايران» يشكل أحد مفردات الاهازيج والاشعار والاناشيد في الاضرابات والاعتصامات والسهرات المقامة، بل امتزج مع العواطف والمشاعر لدى أصحاب الضمائر الحية للنهوض بواجبهم الانساني. وهكذا تتواصل هذه الحملة الواسعة من أجل اثارة الرأي العام العالمي والمؤسسات الدولية لدرء أخطار الفاشية الدينية السخيفة وصنيعيها ضد حياة وكرامة وشرف النساء في أشرف اليوم والايام القادمة..