الأحد,21أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةبيان الكلتة الليبرالية للجمعية البرلمانية في المجلس الأوروبي حول زيارة السيدة...

بيان الكلتة الليبرالية للجمعية البرلمانية في المجلس الأوروبي حول زيارة السيدة رجوي للمجمع الأوروبي

Imageأصدرت الكتلة الليبرالية للجمعية البرلمانية في المجلس الاوربي بياناً فيما يخص زيارة السيدة مريم رجوي  رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة وكلمتها أمام المجمع البرلماني وفيما يلي نصه:
المجلس الاوربي
اتحاد الليبراليين والديمقراطيين من أجل اوربا
أعلنت الكتلة الليبرالية في الجمعية البرلمانية في المجلس الاوربي أن لا أساس للاتهامات الموجهة ضد مجاهدي خلق
علينا أن نعلن بصوت بليغ ودون أي غموض أن المجلس الوطني للمقاومة الايرانية هو ائتلاف ديمقراطي

قالت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية عصر يوم الاثنين 10 نيسان 2006 أمام البرلمانيين من مختلف الدول الاوربية في المجلس الاوربي في ستراسبورغ الفرنسية ان المقاومة الايرانية عازمة على احداث التغيير الديمقراطي في ايران. ودعت السيدة رجوي اوربا الى اتخاذ سياسة حازمة حتى يتخلص الشعب الايراني والعالم من شر الديكتاتورية الدينية الحاكمة في ايران.
وقال اللورد راسل جانستون الرئيس السابق في الجمعية البرلمانية في المجلس الاوربي والرئيس الفخري للكتلة الليبرالية في كلمتها الافتتاحية: «ان السيدة رجوي وحركتها بديل ديمقراطي حقيقي للنظام المتطرف الحاكم في ايران » وأضاف : «ان الشعب الايراني عاني من عذاب وخسائر فادحة جراء سياسة المساومة التي انتهجها الغرب تجاه النظام الايراني حيث تم تسمية الحركة المعارضة الرئيسية الايرانية أي مجاهدي خلق بمنظمة ارهابية تلبية لطلب من النظام الايراني. فيما لم يكن هناك أي أساس لالصاق هذه التهمة بمجاهدي خلق. ان ادراج اسم المنظمة في القائمة السوداء أثر على نشاطات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية وعلينا أن نعلن بصوت بليغ ودون أي غموض أن المجلس الوطني للمقاومة الايرانية هو ائتلاف ديمقراطي».
كما حذرت السيدة رجوي من أن حكام طهران يتابعون نيل السلاح النووي لحفظ سلطتهم. انهم دعوا الى ازالة أمريكا وشطب اسرائيل عن خريطة العالم ويريدون أن يصنعوا حكومة صنيعة لهم في العراق.
وأضافت السيدة رجوي : « ليس مضطرًا للانتخاب بين حكام ايران المسلحين بالقنبلة النووية أو الحرب وانما هناك حل ثالث وهو احداث التغيير الديموقراطي على أيدي الشعب الايراني والمقاومة الايرانية وذلك لما  لهذه المقاومة القدرة على تحقيق ذلك بالاعتماد على تمتعها بقاعدة شعبية واسعة وشبكة اجتماعية عارمة  الا أن تهمة الارهاب الظالمة بمنظمة مجاهدي خلق الايرانية القوه المحورية للمقاومة الايرانية عملت كأكبر حاجز رئيسي أمام هذا التغيير».
كما قدمت السيدة رجوي رؤى الحركة التي تقودها لمستقبل ايران في 10 مواد. وأكدت رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الايرانية أنها ملتزمة بحكومة تعددية تؤمن بفصل الدين عن الدولة تعترف بالاعلان العالمي لحقوق الانسان وتدعم الغاء عقوبة الاعدام وتعترف بسوق حرة كما تدعو الى ايران غير نووية عارية عن أسلحة الدمار الشامل تحترم اقامة علاقات مع سائر دول العالم.