الخميس,2فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةمجموعة برلمانية أمريكية: على أميركا دعم القوة المعارضة الرئيسية تجاه النظام الإيراني

مجموعة برلمانية أمريكية: على أميركا دعم القوة المعارضة الرئيسية تجاه النظام الإيراني

astivson بدعوة من المجموعة البرلمانية «لحقوق الانسان والديمقراطية من أجل ايران» برئاسة كل من النائب الديمقراطي بوب فيلنر من ولاية كاليفورنيا والنائب الجمهوري روهرا باكر عضو اقدم في لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس الامريكي، اقيمت جلسة استماع في واشنطن حضرها برلمانيون وخبراء في حقوق الانسان ومسؤولون حكوميون سابقون من اوربا وكندا. كما شارك في هذه الجلسة التي اقيمت تحت شعار «ايران: التهديدات والخيارات» عشرات من مستشاري النواب في لجان العلاقات الخارجية والقوات المسلحة والقضاء والامن الداخلي من الحزبين الديمقراطي والجمهوري.

وافتتح روهرا باكر الجلسة بتقديم المتكلمين كلاً من استروان استيفنسون عضو البرلمان الاوربي، نائب رئيس المجموعة البرلمانية لاحزاب الشعب والديمقراطية المسيحية وديفيد كيلغور وزير كندي سابق ومن المدافعين البارزين عن حقوق الانسان وديفيد ميتاس من المحامين البارزين عن حقوق الانسان الكندي. ثم أشار باكر في كلمته الى زيارته الاخيرة الى العراق وافغانستان واللقاء مع المسؤولين الامريكيين والعراقيين الكبار في بغداد، وأكد ضرورة مراعاة الحقوق القانونية لسكان مدينة أشرف من قبل عدد كبير من نواب الكونغرس الامريكي وأضاف: يجب أن تكون السياسة الامريكية تجاه ايران تتضمن مناصرة القوة الرئيسية للمعارضة والشعب الايراني من أجل التغيير. كما أشار الى انضمام المجموعة البرلمانية لحقوق الانسان والديمقراطية من أجل ايران الى لجنة البحث عن العدالة وبذلك أعلن تشكيل اللجنة الدولية للبحث عن العدالة.
ثم ألقى نائب البرلمان الاوربي استراون استيفنسون الذي حضر أمريكا تلبية لدعوة السيناتورات ونواب الكونغرس الامريكي كلمة أوضح فيها جهود النواب في البرلمان الاوربي والبرلمانات الاوربية لنصرة منظمة مجاهدي خلق الايرانية ومن أجل شطب تهمة الارهاب الملصقة بالمنظمة وقال ان هذا الجهد تكلل أخيراً بانتصار العدالة وخروج اسم منظمة مجاهدي خلق الايرانية من قائمتي بريطانيا والاتحاد الأوربي للمنظمات المحظورة.
وأما ديفيد كليغور فقد أوضح في كلمته ضرورة خروج اسم منظمة مجاهدي خلق الايرانية من قائمة الارهاب الامريكية وضمان حقوق سكان أشرف كأفراد محميين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة.. وخاطب الحقوقيين الامريكيين مؤكداً دورهم الخطير في رسم سياسة موضوعية تعتمد على الشعب الايراني ومطالبه.
ثم شرح ديفيد ميتاس المحامي المعروف المدافع عن حقوق الانسان موقع مواطني مدينة أشرف وضرورة حمايتهم من مؤامرات نظام الملالي مؤكداً تعهدات الحكومة الامريكية تجاه القوانين الدولية ومراعاتها بشأن المواطنين في أشرف.
هذا وفي نهاية جلسة الاستماع ناقش مستشارو النواب والمعنيون والمتكلمون الموضوعات المثارة في الجلسة..