الثلاثاء,6ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيإيران .. النظام بين دوامة الأزمات في أعقاب الإنتفاضة واقتراب الموعد النهائي...

إيران .. النظام بين دوامة الأزمات في أعقاب الإنتفاضة واقتراب الموعد النهائي لـ FATF

في حين أنّ نظام الملالي مضطرب وهو یدور في دوامة الأزمات التي أعقبت الانتفاضة، اقترب الموعد النهائي لمجموعة العمل المالي(FATF) لإعادة النظام الإیراني إلى القائمة السوداء مما زاد من حدة الأزمات داخل النظام.

دعا “واعظي” مدیر مکتب الرئیس الإیراني یوم الأربعاء 25 دیسمبر النظام إلی الموافقة علی مشاریع FATF قائلاً:

«أعتقد أنه تمّ تسیس موضوع FATF ومشاریعها. ما يحدث بشأن FTAF هو تقييد وفرض عقوبات أخرى على اقتصاد البلاد والعلاقات المصرفية. یجب علی المعارضین تحمّل مسؤولیة موقفهم المعارض حیال FATF وتبعاته علی الاقتصاد».

كما تحدّثت وسائل الإعلام الحکومیة عن الرسائل التي توجه بها بعض أعضاء مجلس الشورى إلی خامنئي وطالبوه فیها بالموافقة علی شروط مجموعة العمل المالي محذّرین من أنّ:

«إذا تم وضع النظام في القائمة السوداء لـ FATF، فسوف یتمّ مقاطعة فروع بنوكهم في الخارج، سيتمّ إغلاق الحسابات المصرفية لجميع حاملي جوازات سفر الجمهورية الإسلامية، ستتعطّل التجارة مع روسيا وسيرتفع سعر الدولار کثیراً وبالتالي سيؤثر علی تضخّم أسعار السلع الأخرى».

من جانبه، أعرب “زاهدي” أحد أعضاء العصابة المهيمنة على مجلس الشوری للنظام، عن مخاوفه من عواقب تلبیة النظام الإیراني لشروط مجموعة العمل المالي قائلاً:

«في هذه الحالة فإنّ FATFتشبه حبلًا سنلفّه على رقبتنا. بموجب الانضمام إلی اتفاقياتها، سنمنح العدو آلیات معاملاتنا التجاریة والتفافنا علی العقوبات».

وصرّح “محسن رضایی” أمین عام مجمع تشخیص مصلحة نظام الملالي:

«نحن الآن ندیر اقتصاد البلاد بالالتفاف علی العقوبات. إذا تمّ استغلال المعلومات حول انضمام إیران إلی اتفاقیة اف.اي.تي.اف- سي.اف.دي -بالیرمو من قبل العدو الأمریکي، فستزداد المشاکل الاقتصادیة سوءاً. نحن أساساً قلقون من أن نوضَع في ممر أو نفق لا نهایة له، وقد یجعلوننا نرکض خلفهم مدة خمس أو ست سنوات».

FATF: ارتباك نظام الملالي في الحلول الفاشلة

مركز الإحصاء الإيراني: تضاعف مؤشر البؤس في ايران والتضخم 37.6%

صندوق النقد الدولي: عجز الموازنة للنظام الإيراني 5.1 بالمائة في العام المقبل