الأحد,27نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالمالعراق .. المتظاهرون يرفعون اسم خميني من على شارع بالبصرة

العراق .. المتظاهرون يرفعون اسم خميني من على شارع بالبصرة

استبدال شارع خميني بشارع شهداء اكتوبر في البصرة
أقدم عدد من المتظاهرون العراقيون على استبدال اسم شارع “الخميني” إلى شارع “شهداء أكتوبر‏”.وجرت فعاليات نزع اسم خميني وسط هتافات الثوار المنددة بالجرائم النظام الإيراني في العراق.

وعلق الثوار لافتة كبيرة بالاسم الجديد للشارع، وسط أجواء ثورية.

ويطالب العراقيون بالقضاء على الفساد وتشكيل حكومة تكنوقراط تعمل على إعلاء السيادة العراقية، وترفض التدخلات الإيرانية في العراق.

ومنذ اليوم الأول للثورة رفع العراقيون مطلب طرد النظام الإيراني من بلادهم، والقضاء على ميلشياته الفاسدة التي حاولت خلال الأيام الماضية إجهاض الثورة، عبر الهجوم المسلح على الاعتصامات الثورية السلمية.

وعطفا على ذلك دشن المتظاهرون اليوم الجمعة حملة «صنع في العراق» لمقاطعة بضائع طهران، والترويج لحث المتظاهرين على بيع وشراء المنتجات العراقية المصنوعة محليا،

وهو ما دفع المتظاهرين إلى تنظيم معرض «شباب التحرير لدعم الصناعة العراقية»، بساحة التحرير، والتي انطلقت منها الدعوة لمقاطعة البضائع الإيرانية عبر حملة «خليها تخييس» لـ الامتناع عن شراء المنتجات الإيرانية.

وأحرق متظاهرون عراقيون القنصلية الإيرانية في النجف، قبل اسبوعين للمرة الثالثة خلال اسبوع

ورد قوات الامن الحكومية في البداية بإطلاق النار على المتظاهرين ثم انسحب برفقة الهيئة الدبلوماسية.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الشبان وهم يقومون بحرق أجزاء من مبنى القنصلية، وقال ناشطون إن المتظاهرين أنزلوا العلم الإيراني ورفعوا العلم العراقي بدلا عنه.

شباب الانتفاضة في العراق يحرقون قنصلية النظام الإيراني في النجف
لوموند: كراهية شديدة موجهة لخامنئي وقاسم سليماني وضربات بيدة المكنسة تستهدف صورهما
ويأتي غضب الشارع العراقي ضد النظام الإيراني لكون الأخير قد تدخل ويتدخل في شؤون العراق منذ سنوات عديدة. لأن خامنئي يعتبر العراق محافظة إيرانية ويخاطب العراقيين كأنهم أبناء شعبه ويصف الانتفاضة العراقية بأنها «مؤامرة» فيما يعتبر العراقيون هذه التصريحات من خامنئي تحريضًا لأزلامه في «الحشد الشعبي» على قتل المتظاهرين.

صرخة الشعب العراقي من كربلاء: النظام الإيراني سبب المأسي للعراق وتحطيم البنية التحتية

وفي 3 نوفمبر أكثر من ألف متظاهر قد احتشدوا في محافظة كربلاء أمام القنصلية الإيرانية ورفعوا العلم العراقي على حائط قنصلية إيران في كربلاء، تعبيراً عن غضبهم من تدخلات النظام الإيراني في شؤون العراق.

وقتل أكثر من 500 متظاهر حتى الآن في تصدي قوات الأمن وميليشيات عميلة لإيران للاحتجاجات في أغلبها بإطلاق الذخيرة الحية والرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين.

o سفير النظام الإيراني في العراق يصف الشبان الثوار في العراق و ايران بالأشرار
o غيظ وإهانة ممثل خامنئي في صلاة الجمعة بطهران تجاه الشيعة العراقيين