الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيمالنائب العراقي محمد الدايني لـ «الزمان»: طهران تمارس الابادة الجماعية ضد الشعب...

النائب العراقي محمد الدايني لـ «الزمان»: طهران تمارس الابادة الجماعية ضد الشعب العراقي

aldaeniمحمد الدايني: أكد محمد الدايني عضو مجلس النواب العراقي عن جبهة الحوار الوطني ان طهران تمارس الابادة الجماعية ضد الشعب العراقي. وقال الدايني في حديث أدلى به لصحيفة «الزمان» العراقية: «بدأنا بتفعيل حملة من خلال الجبهة العراقية للحوار الوطني لمقاطعة البضائع الايرانية نتيجة تدخلات نظام طهران في الشأن العراقي كون هذا الموضوع أصبح لا يُحتمل بسبب حجم تدخلات النظام الايراني السلبي الواضح والذي بدأ يأخذ طابع ابادة للجنس البشري في العراق حسب أدلة موثقة وقاطعة. وأضاف الدايني: «ان هذا التدخل ليس وليد اليوم وانما هو وليد السنوات الماضية. قوة القدس الايراني تتدخل بشكل كبير من خلال تسللها في العراق وأنشأت 4 معسكرات ايرانية تتولى على الرقعة الجغرافية العراقية المسؤولية في كل المحافظات وهذه المعسكرات تحمل أسماء (فجر ورعد وظفر ونصر) وتدار من قوات وكبار الضباط المعنيين بالارهاب التابعين لقوات القدس الايراني».

وأوضح «ان الابادة الجماعية للشعب العراقي بدأت من خلال وجود قوة القدس وتغلغلها بصفة ميليشيات الى الاجهزة الامنية ومؤسسات الدولة الأخرى وهي تتحمل قتل علماء العراق والاساتذة والاطباء والمهندسين والرموز الوطنية العراقية والعشائرية وهذا أمر موثق بالادلة وخاضع لاعتراف رسمية نمتلكها اضافة الى أنها تستهدف كل من يعارض النفوذ الايراني بما فيهم من وصل الى البرلمان وهناك محاولات اغتيال لكثير من الرموز الوطنية الموجودة داخل البرلمان ومؤسسات الدولية».
وأشار الدايني الى أن الجانب الايراني بدأ يستنبط طرقاً حديثة تختلف عن السابقة فبدأ يستخدم البندقية والقتل والاغتيالات والعبوة الناسفة والاسلحة الكاتمة. مضيفاً : «بدأ يقتل الناس بشكل عشوائي من خلال توريده الى العراق بضاعة فاسدة كالاطعمة والشاي الفاسد والمسرطن اضافة لادوية منتهية الصلاحية ان لم تكن تحمل فايروساً وهذا ما حصل في مناطق جنوب العراق وانتشر فايروس الايدز وآخرها ما حصل في مناطق الحلة وكربلاء والعمارة بخصوص موضوع الكلور حيث تم توريد كلور لوزارة البلديات والذي توزع على المحافظات حيث تبين أن هذا الكلور انه منتهي الصلاحية ومنشأه ايراني مما أدى الى انتشار الوباء». مؤكدًا ان هذه البضائع الايرانية الفاسدة هي نوع من الابادة للجنس البشري في العراق على أيدي قوة القدس. وأوضح الدايني انه يمتلك ملفات تدين نظام طهران في قتل أبناء العراق