الجمعة,27يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايرانالأزمة الاقتصادية الإيرانية تقضي على الطبقة الوسطى بين ليلة وضحاها تقريبا

الأزمة الاقتصادية الإيرانية تقضي على الطبقة الوسطى بين ليلة وضحاها تقريبا

الأزمة الاقتصادية الإيرانية
نيويورك تايمز

رسمت صحيفة نيويورك تايمز في تقرير لها الوضع الاقتصادي المنهار للنظام الإيراني وفيما يلي جوانب منه:

منذ أقل من عام كان يدير شركة مزدهرة لملحقات الكمبيوتر، يقود سيارة جديدة ويستأجر شقة مريحة من غرفتي نوم في وسط طهران. لكن في الشهر الماضي وجد «كاوه تيموري» نفسه وهو يركب دراجة بخارية صاخبة خلال تنقله الذي يستغرق ساعة كاملة إلى مسكنه الجديد، وهو شقة تبلغ مساحتها 44 متر مربع في أحد أسوأ أحياء المدينة، بالقرب من مقبرة مترامية الأطراف…

كانت عائلة تيموري، عائلة إيرانية نموذجية من الطبقة المتوسطة، … الآن، هم نموذج لنوع مختلف: ملايين الإيرانيين من الطبقة الوسطى الذين شهدوا تبخير حياتهم بين ليلة وضحاها تقريبًا، وتم تدميرها بفعل قوى اقتصادية خارجة عن سيطرتهم…

قامت الحكومة بزيادة عرض النقود بأكثر من 30 في المائة سنوياً لأكثر من عقد من الزمان، وذلك باستخدام الأموال الإضافية لتغطية عجز الموازنة والنفقات الأخرى. في الولايات المتحدة، بالمقارنة، زاد مقياس العرض النقدي بمتوسط سنوي بلغ 6.4 في المائة على مدى العقد الماضي، وفقاً لنظام الاحتياطي الفيدرالي.
هبوط سعر العملة و رفع تكلفة الواردات، زاد من حدة نسبة التضخم وألحق الضرر بالمشاريع الصغيرة ، مثل عائلة تيموري، التي تعتمد أساسا على السلع المستوردة…

وانخفض دخلهم الشهري من 50 مليون ريال، أو حوالي 1400 دولار ، قبل عام إلى 10 ملايين ريال ، أو 90 دولاراً ، بسعر التخفيض الحالي.
وقالت زوجة تيموري: «هذه الحالة وقعت لكثير من الناس»….

وحسب السلطات الحكومية فإن إيران، التي يبلغ عدد سكانها حوالي 80 مليون نسمة، لديها طبقة وسطى كبيرة ومزدهرة منذ أمد طويل، تغطي تقريبا كل شخص من سائقي الحافلات إلى المحامين والأطباء، وتكسب ما متوسطه 700 دولار في الشهر بالعملة المحلية…

لم يتعرض الكل مثل عائلة تيموري التي مهنته واهنة تجاه سقوط العملة، لمشاكل. ولكن عباس تركان أحد المستشارين السابقين لروحاني قال مؤخرا أن الطبقة المتوسطة قد تقلصت بنسبة 50 بالمائة…

ارتفاع إيجار السكن تسبب في أن المواطنين الذين كانوا يسكنون هناك منذ أمد طويل، يتركون المكان…

ويقول تيموري ان سعر قرص صلب رقمي ذو منشأ غربي مازال في ايران 90 دولار ولكن بالريال الايراني سعره زاد من 3 ملايين الى 18 مليون تومان.