السبت,28يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانالشعب يريد فضح نظام الملالي وإسقاطه

الشعب يريد فضح نظام الملالي وإسقاطه

فلاح هادي الجنابي – الحوار المتمدن : المحنة والمعضلة العويصة التي يواجهها نظام الملالي ويعاني منها کثيرا والى أبعد حد ممکن، إنه صار يعلم علم اليقين إستحالة أن يتخلى الشعب الايراني عن النهج الذي إختطه لنفسه في إنتفاضة 28 کانون الاول 2017، والتحرکات الاحتجاجية واسعة النطاق التي أعقبتها والآخذة في الانتشار والتوسع في سائر أرجاء إيران، خصوصا وإن هذه الاحتجاجات صارت تستند على قاعدة فکرية ـ سياسية تستمد جذوتها وقوة إستمرارها من النهج الثوري لمنظمة مجاهدي خلق في مواجهة هذا النظام والعزم والتصميم على إسقاطه.

نظام الملالي الذي سقطت عنه کافة الاوراق والاقنعة وصار مكشوفا أمام العالم على حقيقته البشعة والکريهة، لم يعد هناك من لايعرف کونه بٶرة للتطرف الديني والارهاب وإنه أکثر نظم العالم إنتهاکا لحقوق الانسان وکراهية وعداءا للمرأة، وإن الشعب الايراني الذي يرفض هذا النهج المعادي له جملة وتفصيلا، فإن أبناءه من الجاليات الايرانية المتواجدة في أوروبا وشمال الولايات المتحدة وأستراليا، قد صمموا ومن خلال جمعيات تمثلهم بعقد مٶتمرا مشترکا في 15 ديسمبر/کانون الاول 2018، في 50 مدينة بهدف الدعوة إلى مواجهة انتهاكات حقوق الإنسان وتصدير الإرهاب من قبل نظام الملالي وضرورة اعتماد سياسة حاسمة تجاهه. وسيتم تواصل وقائع هذه المؤتمرات من خلال شبكات الإنترنت. وهو ماسيضع النظام مرة أخرى تحت مطرقة الفضح والادانة العالمية، خصوصا وإنه قد تم في خلال عام 2018، إحباط أربعة مؤامرات إرهابية لنظام الملالي في أوروبا والولايات المتحدة. الى جانب تزايد نهج القمع والاعدامات وإنتهاکات حقوق الانسان في إيران على أوسع مايکون.

هذا المٶتمر الکبير المشترك، يٶکد للمجتمع الدولي حقيقة أن الشعب الايراني يريد بحق وحقيقة فضح وکشف النظام على حقيقته البشعة أمام العالم وإسقاطه، والذي يٶکد ذلك أکثر فأکثر هو إنه وتزامنا مع عقد هذا المٶتمر، فإن هناك تحرکات إحتجاجية واسعة النطاق من جانب الشعب الايراني في کل أنحاء إيران بالاضافة الى نشاطات معاقل الانتفاضة المستمرة الى جانب النشاطات السياسية الفعالة للمقاومة الايرانية بقيادة السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية والتي تسير کلها بإتجاه التشديد والتأکيد على إن المواجهة والصراع والنضال ضد نظام الملالي لايمکن أبدا أن يتوقف إلا بإسقاط نظام الملالي ورميه في نفس سلة المهملات التي رمى فيها نظام الشاه.