الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانتجمع احتجاجي لمواطنين منهوبة أموالهم في مدينتي طهران ودزفول

تجمع احتجاجي لمواطنين منهوبة أموالهم في مدينتي طهران ودزفول

تجمع احتجاجي لمواطنين منهوبة أموالهم
اليوم الاثنين 3 ديسمبر2018 نظم مواطنون منهوبة أموالهم من قبل مؤسسة كاسبين تجمعًا احتجاجيًا أمام مجلس الشورى للنظام الإيراني.

كما في اليوم نفسه نظم مواطنون منهوبة أموالهم من قبل شركة «رومي كمبوست بلارك» بمدينة دزفول تجمعًا احتجاجيًا.

وكانت الشركة قد شجعت الناس عن طريق أعمال دعائية واسعة بعملية الاستثمار في الشركة. وامتنع مديرالشركة عن إعادة أموال المواطنين.

بعد مرور 5 سنوات ، لم يتم إعادة أموال وعقارات المواطنين إليهم. وهتف المحتجون أمام مكتب المؤسسة شعار: «نحن نريد أموالنا ولا نريد وعود كاذبة».

يذكر ان هناك مؤسسات حكومية استحوذت عليها قوات الحرس للنظام الإيراني قامت بسرقة أموال المواطنين الإيرانيين كما هناك الفساد المستشري في كافة المؤسسات الحكومية في نظام الملالي.

والجدير بالذكر ان المعارضة الإيرانية قد طالبت بتجميد الحسابات المصرفية لمسؤولي النظام. وفي تعليق على سرقة ونهب أموال الشعب الإيراني من قبل أبناء المسؤولين في النظام الايراني المعروفين بأولاد الذوات، قد قال مهدي عقبائي عضو المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية : هذه الظاهرة بوحدها تنم عن أبعاد الفساد المالي ونهب وسلب أموال الشعب من قبل قادة النظام.

هذا وقد وصفت السيدة مريم رجوي في خطابها في مؤتمر العام لـ المقاومة الإيرانية 30 حزیران فی باريس، موضحةً لماذا لا يستطيع النظام التخلي عن سياساته وممارساته.

واستعرضت السيدة رجوي مؤشرات لمرحلة سقوط النظام قائلة‌: الوضع الحالي الذي يعيشه النظام ومؤشرات تطور المرض الذي أصاب النظام حتى وصل إلى نقطة لا رجعة فيها

وقالت أن التوترات والتناقضات الاقتصادية والاجتماعية، لاسيما الغلاء والبطالة والفقر وعدم المساواة، قد بلغت حداً لا رجعة فيه. الكل بدأ يتلمّس الموقف الانفجاري. في حين لا حلّ لدى الملالي ولا يريدون ولا يستطيعون معالجة مشكلة.