الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أميركا تشدد الخناق على اقتصاد النظام الإيراني

us iran أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية يوم الثلاثاء الماضي 5 شركات أخرى للنظام الإيراني في قائمة الشركات المحظورة، وبذلك يتم تجميد جميع أموال هذه الشركات في أميركا ويتم منع الشركات والمواطنين الأمريكان من أي تعامل مع الشركات المذكورة.
وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أسماء الشركات المحظورة من قبل أميركا كالتالي:
–        مركز الأبحاث الذرية للزراعة والطب. يقع هذا المركز الخاص للأبحاث النووية في مدينة كرج (غربي العاصمة طهران) وهو جزء من منظمة الطاقة الذرية للنظام.

–      مركز إنتاج وصنع الوقود النووي في إصفهان: هذا المركز جزء من شركة تهيئة الأجهزة النووية والتابعة لمنظمة الطاقة النووية للنظام الإيراني والتي تضطلع في النشاطات الخاصة لتخصيب اليورانيوم.
–      شركة «جابر بن حيان» التابعة لمنظمة الطاقة النووية للنظام الإيراني والتي ناشطة في مجال دورة الوقود النووي.
–      شركة تهيئة الأجهزة الخاصة للسلامة وهي شركة غطاء لمنظمة صناعات الفضاء والهواء المضطلعة في مشروع إنتاج الصواريخ الباليستية (بعيدة المدى) للنظام الإيراني.
–      شركة «جوزا» الصناعية وهي من الشركات الغطاء لمنظمة صناعات الفضاء والهواء المضطلعة في مشروع إنتاج الصواريخ الباليستية (بعيدة المدى) للنظام الإيراني.
وفي هذا الإطار قال «إستوارت لوي» وكيل وزارة الخزانة الأمريكية: «إن هذه المؤسسة المتعلقة بالمشاريع النووية والصاروخية استخدمها النظام الإيراني غطاءً لنشاطاته الخارجة على القانون والهادفة إلى تحقيق طموحاته النووية.
وختامًا أكدت وزارة الخزانة الأمريكي أن جميع المؤسسات الخمس التي صنفت يوم الثلاثاء الماضي ضمن قائمة المؤسسات المحظورة كانت في وقت سابق قد تم تصنيفها في ذلك من قبل الأمم المتحدة. وكان مركز الأبحاث النووية للزارعة والطب ومركز إنتاج وصنع الوقود النووي في إصفهان كلاهما قد تم تصنيفهما ضمن قائمة المؤسسات المحظورة في ملحق القرار رقم 1747 الصادر عن الأمم المتحدة بسبب نشاطاتهما في المجال النووي.
كما كانت الأمم المتحدة قد صنفت كلاً من شركة «جابر بن حيان» وشركة «جوزا» الصناعية وشركة تهيئة الأجهزة الخاصة للسلامة في ملحق القرار رقم 1803 الصادر عن الأمم المتحدة ضمن قائمة المؤسسات المحظورة.