الخميس,8ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

اخبار: مقالات رسيدهمجاهدو خلق .... حين كفروا ! .. اياد جمال الدين في ضيافة...

مجاهدو خلق …. حين كفروا ! .. اياد جمال الدين في ضيافة أشرف

ayadjmal ناصر الياسرى: بعمامة أجداده السوداء وبخطواته الواثقه أعتلى السيد اياد جمال الدين منصة الخطابه حين دعاه عريف الحفل لمهرجان مدينة اشرف التابع لمنظة مجاهدى خلق الأيرانيه المعارضه ، لحظتها  … اهتزت جنبات القاعه تصفيقا وترحيبا بالرجل الذى تحدى المصاعب والعراقيل ليصل لها المكان الذى تعتبره حكومة العمائم الملغمه فى قم ومعهم البعض من جرذان المنطقه الخضراء أعدائهم اللدودين .
وقف امام المنصه ونظر نحو الحشد وكأنه يحاول ان يلملم افكاره حينها ساد الصمت ارجاء القاعه …. أرتسمت على ثغره ابتسامه واثقه وقال :
السلام عليكم و رحمة الله

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين المعصومين ولعنة الله على أعدائهم أجمعين من الأولين والآخرين الى يوم الدين.
شكراً للاخوة والأخوات الذين استضافونا، شكراً لكرمهم ولحسن استضافتهم. لستم بالمنافقين ، لستم المنافقين. بل أنتم المؤمنون بالله وبرسوله محمد وبأمير المؤمنين علي وبأولاده المعصومين (سلام الله عليهم أجمعين).. كيف يكون منافقاً من آمن بالله ورسله وكتبه وأوليائه؟ كيف يكون منافقاً من امتلأ قلبه بحب علي والحسن والحسين و فاطمة؟
حينها ضجت القاعه بالهتاف والتصفيق ….. امتد التصفيق لدقائق … فبانت علامات الحياء على محياه … فمد يده ليمسح بمنديله قطرات من العرق تجمعت على جبينه الناصع
أومى لهم برأسه طالبا الهدوىء فما كان من الحضور الأ أن زاد حماسا فى التصفيق !!
حينها لم يجد من بد الا وان يرفع عقيره قائلا :
نعم، لستم بمنافقين ولكنكم كافرون !!
لحظة إذ نزل على رؤوس الحضور طائر السكون !!
وكأني بهم أسمع وتجيب القلوب …… واتفحص فى تلك العيون الساهمه نحو منصة الخطابه !
لم يدعهم يستمرون فى لحظة الترقب القاتلة الباحثة عن التساؤل ( لماذا نحن الكافرون )؟؟
فأراح سريرتهم بقوله :
نعم، لستم بمنافقين ولكنكم كافرون. كافرون بولاية الفقيه.. آمنتم بالله وبمحمد (صلى الله عليه وآله) وبعلي والمهدي المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف) وكفرتم بمن أراد أن يجلس مجلس المهدي المنتظر وأن يحكم باسمه وبالنيابة عنه.. وهذا موقف الشيعة منذ 14 قرنًا والى الآن لم يتغير ولم يتبدل. فشكراً لكم فيما مضى وشكراً لكم الآن وشكراً لكم في المستقبل يا رجال ونساء المستقبل.. نحن واياكم في درب واحد من أجل حرية بلداننا وشعوبنا ومن أجل تحرير الدين ممن أراد اغتصاب الدين و ممن أراد سرقة القرآن ونهج البلاغة وممن نصب نفسه نيابة عن النبي ونيابة عن الامام علي (ع) ليحكم باسمهم ولو كان رجلاً لحكم باسم نفسه ولم يستعمل الاسماء المقدسة والقرآن الكريم. فبوركتم وبورك جمعكم و بورك جهادكم وحفظكم الله وايانا من كل سوء بحق محمد وآل محمد.
ارتجت جنبات القاعه من جديد وعادت الابتسامه والحبور على محيا الحضور واخذ كل واحد منهم ينظر الى وجه صاحبه  … وهو يبتسم !
استمر صاحبنا بخطابه :
ايها الاخوة والاخوات الكرام، ان المنطقة (منطقة) الشرق الاوسط تمر باضطرابات لا تخفى عليكم وشعوبنا من تكتوي بنارها ومن تصعد بخيراتها. نحن لسنا طلاب حرب ولسنا دعاة فتنة ولسنا دعاة هيمنة لا باسم الدين ولا بغير الدين. نريد أن نحيا كراماً في أرضنا لا نعتدي ولا يعتدى علينا. نحبّ ايران وشعب ايران وحضارة ايران وماضي ايران وحاضرها ومستقبلها. نعشق ايران ونرفض الاستبداد والهيمنة. لا لكل استبداد ولا لكل هيمنة سواء كانت باسم دين أو مذهب أو طائفة. ان بلدنا العراق هو بلد واحد وأن هنالك هوية عراقية عمرها قرابة 8000 آلاف عام.. بلاد بين النهرين.. لم تفرقه الديانات والمذاهب وانما فرقته اليوم مآرب سياسية دنيئة حاولت أن تشعل حرباً طائفية في العراق فتداركها العراقيون بحكمة وبصيرة ورد الله الطامعين بغيظهم لم ينالوا شيئاً. ان قلوبنا تتحرق شوقاً لايران ولشعب ايران يوم أن نرى راية الحرية والعزة والسيادة والأمن والايمان لايران الحرة العزيزة التي يتساوى فيها المسلم وغير المسلم، الشيعي وغير الشيعي بعيدًا عن كل استبداد سواء كان باسم الدين أو باسم غير الدين. وأنتم رجال هذه المرحلة ورجال المستقبل حفظكم الله ورعاكم وحفظ قيادتكم الحكيمة والصابرة والدؤوبة. أنتم رجال الصبر والثبات وكما قال أئمتنا الطاهرون (سلام الله عليهم أجمعين) إن الصابر لابد أن يلقى جزاءه في الدنيا لابد أن يصل الى مبتغاه في هذه الدنيا ولقد صبرتم كثيراً. فاصبروا وصابروا ورابطوا فانكم المنتصرون وأنكم المنصورون وأن لكم اخواناً في العراق لن يتخلوا عنكم شكراً لكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 ترك صاحبنا منصه الخطابه وعاد الى مكانه وفى الطريق تلاقفته الأيدى والأكف والأعناق وهى تعبر عن امتنان شكرها لهذا الرجل النبيل الذى قال ما لم يقله أحد بحق هذا المنظمه التى تعيش بين ظهرانينا وتحميها الأتفاقيات الدوليه الراعيه لحقوق الانسان .
 بينما يحاول عملاء النظام الأيرانى الحاكمون فى المنطقه الخضراء ابعاد هذه المنظمة تحقيقا لمآرب خفافيش الليل القابعة فى اقبية قم وطهران
ان وجود هذه المنظمة على الارض العراقية هو دليل على اصالة الشعب العراقى الذى يحمى المظلوم والمستجيرين به  وهو أمتداد لأخلاق وقيم الرجوله العربيه التى لازالت تسرى فى عروق هذا الشعب العربى الأصل  وهو بذلك يتبرىء من ادعياء الدين والعروبه والتى تتجه بوصلة ولاءاتهم نحو الشرق دوما !
نحن هنا فى العراق لا نريد ان نستخدم هؤلاء الضيوف ورقة مساومه مع النظام الأيرنى كما كان هذا النظام سابقا يستخدم فيلق بدر ورقة للمساومه للحد الذى طلب هذا النظام بعد حرب الخليج الاولى من النظام العراقى السابق بمبادلة فيلق بدر بمنظمة مجاهدى خلق !!
فهذه هى أخلاقهم وهذه هى أخلاقنا … !!
ان لدى ايران اجيالا من العداء وكثير من الأطماع  التى ليس لها حدود فى ارض وتاريخ العراق بدأ حين تم أطفاء نارهم المجوسيه فى المدائن فى زمن الخليفه العادل عمر بن الخطاب ( رض )
واخيرا وليس آخرا حينما تجرعه دجالهم السم الزعاف فى ملاحم القادسية الثانية
و لكن لا زال هنالك أكثر من عشرين الف من ابنائنا  الأسرى يرسحون فى أقبيه السجون الايرانية
ولا زالت هنالك اكثر من 100 طائرة وضعت أمانه  لدى من لاأمانه و امان لهم
ولا زالت هنالك حقول النفط المسروقه التى  تستباح الآن من قبل هولاء الرعاع
ولا زال هنالك شط العرب المرتهن بيد هولاء الذين لا دين لهم الا دين ملوكهم
وغدا لناظره قريب