الأحد,4ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيممجلس عشائر الجنوب العراقي: ولاء شيعة العراق لوطنهم وعروبتهم وليس لإيران

مجلس عشائر الجنوب العراقي: ولاء شيعة العراق لوطنهم وعروبتهم وليس لإيران

ashayerحملة لمواجهة النفوذ الإيراني والصورة السائدة عن تبعية الشيعة للنظام الإيراني
أكد مجلس عشائر الجنوب في البصرة الذي يضم أكثر من 70 شيخ عشيرة رفضه للنفوذ الإيراني في العراق ومحاولات الحكومة الإيرانية للتدخل في الشؤون الداخلية بالبلاد وتقويض الاستقرار فيه. أعضاء المجلس شددوا على ولاء شيعة العراق لوطنهم وعروبتهم. جاء ذلك في الاحتفال الذي نظمه المجلس لمناسبة الذكرى الأولى لتأسيسه.

مجلس عشائر الجنوب الذي يضم في تشكيلته أكثر من 70 شيخ عشيرة وقبيلة يمثلون وجهاء المحافظات الجنوبية قرروا قيادة حملة لمواجهة النفوذ الإيراني المتزايد في العراق وتغيير الصورة السائدة في العالم العربي عن تبعية الشيعة للنظام الإيراني المتشدد. جاء ذلك خلال المؤتمر الأول لذكرى تأسيس المجلس الذي تبنى حملة لمواجهة المد الإيراني المتزايد في محافظات الوسط والجنوب. رياح التغيير جاءت بعد الجولة العربية والاجنبية التي قام بها وفد يمثل عشائر البصرة التقى خلالها بمجموعة من المسؤولين العرب والاجانب.
وقال الشيخ كاظم عنيزان رئيس مجلس عشائر الجنوب العراقي: «المؤتمر وهذا المجلس شكل بالضد من التغلغل الإيراني في البصرة والجنوب العراقي والمناطق الشيعية بالتحديد. الأخوة في الدول العربية وحتى الرأي العام العالمي يعتبرون شيعة العراق هم موالين لإيران ونحن غيّرنا هذه النظرية وقلنا بصريح العبارة ان عشائر العراق الجنوبية العربية تابعة للأمة العربية وليس مع الإيرانيين سوى فقط بالمذهب».
وبرز صيحات من زعماء القبائل يؤكدون فيها ان لا مرجعية لهم سوى الأمة العربية وعشائرهم سوف تقف بوجه التغلغل الإيراني الذي يحاول السيطرة على المنطقة وتقويض الاستقرار في بلدهم رافضين في الوقت ذاته دعوات التقسيم وتحويل مدينة البصرة وكما يراها الإيرانيون إلى عبارة عن بوابة ينفذون من خلالها إلى العراق. هذا الكلام كان رسالة لتبديد مخاوف الدول العربية التي تعلن باستمرار عن تخوفها من ولاء شيعة العراق لإيران وتشكيك بوطنيتهم وحتى بعروبتهم.
وأكد الشيخ محمد الزيداوي عضو مجلس عشائر الجنوب قائلاً: نرفض رفضاً قاطعاً في هذا المؤتمر وغيره من المؤتمرات التي سبقته التدخل الأجنبي في العراق المتمثل بطرف إيران التي تسعى في الخراب في هذا البلد.
ويتهم رئيس مجلس عشائر الجنوب من وصفهم بحلفاء إيران في العراق بتسهيل مهمة دخول فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني واطلاعات للعمل بالحرية في الساحة العراقية. هذا الخطاب يراه المراقبون بأنه ليس جديداً ولكن اصبح الآن يظهر بقوة أكبر بعد زوال من كان يرفض الآراء والمعتقدات على المواطنين بصورة قسرية.
وأضاف الشيخ كاظم عنيزان قائلاً: الإيرانيون لهم حلفاء داخل الاراضي العراقية من القوى السياسية الشيعية الموجودة في الساحة وهذه القوى السياسية الشيعية هي التي سهلت مهمة دخول الاطلاعات الإيرانية وفيلق القدس الإيراني والحرس الثوري الإيراني وتوغلوا ووضعوا الفتنة الطائفية.