الإثنين,6فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالرئيسة رجوي.. مهندسة «معدن المقاومة»

الرئيسة رجوي.. مهندسة «معدن المقاومة»

سيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية
السيدة مريم رجوي
قالت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية لدى مشاركتها في الاجتماع الرسمي لكتل الحزب الشعبي الأوروبي (الكتلة الأكثر تمثيلًا) والليبراليين الديموقراطيين وتحالف اليسار الأوروبي في الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي في استراسبورغ بفرنسا يوم الأربعاء

إن عشرات الأشخاص قتلوا برمي مباشر من قبل قوات الحرس الإيرانى واعتقل ما لا يقل عن 8000 شخص. وفى كل يوم يصل خبر مقتل أحد المعتقلين تحت التعذيب. ولكن أوروبا مع الأسف تلتزم سياسة الصمت والتقاعس إزاءها، الأمر الذي يتعارض تعارضًا صارخًا مع الكثير من تعهداتها الأساسية والمشتركة مثل اتفاقية حقوق الإنسان الأوروبي. وبينت السيدة رجوي أن إيران برميل بارود والاحتجاجات مستمرة في عموم البلاد وأن الأزمة قد طالت كل النظام. مشيرة إلى أن الفساد أصبح جزءًا لا يتجزأ من النظام. وشددت على أن نظام الملالى محكوم عليه بالسقوط والشعب عازم على مواصلة نضاله حتى نهاية الاستبداد الديني وتحقيق الحرية.

ولدت مريم رجوي فى 4 ديسمبر 1953 لعائلة من الطبقة الوسطى. وهي خريجة في فرع هندسة المعادن من جامعة شريف التكنولوجية. وفي عقد السبعينات تعرفت على حركة مجاهدي خلق وكان ذلك عن طريق شقيقها الذي كان سجينًا سياسيًا، وكانت من مسؤولات الحركات الطلابية المناوئة لنظام الشاه من 1973 وإلى 1978 واختيرت الرئيسة المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية البرلمان في المنفى (1993) وبعد انطلاق المقاومة فى 20 يونيو عام 1981 هوجم مقر إقامتها لعدة مرات ولكنها نجت من هذه الهجمات. وفي عام 1982 انتقلت إلى فرنسا واستقرت في باريس حيث موقع المركز السياسي لحركة المقاومة والذي يتخذ منها المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مقرًا لهُ وتولت فيها مسؤوليات مختلفة.