الخميس,9فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانالإيرانيون لفوكس نيوز: نطالب واشنطن بمزيد من العقوبات ضد الملالي.. والثورة بدأت...

الإيرانيون لفوكس نيوز: نطالب واشنطن بمزيد من العقوبات ضد الملالي.. والثورة بدأت ولن تنتهي

الاحتجاجات في ايران
الإيرانيون يقولون الثورة بدأت ولن يتخلى الشعب الإيراني عنها
“الثورة بدأت للتو.. الشعب ليس على استعداد لفقدانها”، هكذا أعرب أحد المواطنين الإيرانيين عن عزم الناس في البلاد التي يحكمها نظام الملالي بالقمع والخوف والإرهاب، والتي توقفت خلال الأيام القليلة الماضية، بعدما هزت أركان النظام وأشعرته بحالة الرفض العارمة التي تعتري الشعب الإيراني حيال سياساته الاقتصادية والسياسية بشكل صريح.

الثورة بدأت ولن يتخلى الشعب الإيراني عنها

وحرصت شبكة فوكس نيوز الأميركية على التواجد في الشارع الإيراني من أجل التعرف على آراء بعض الأفراد من الشعب، لا سيما في ظل التطورات الجديدة في هذا الصدد، والتي كان على رأسها إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب فرض مزيد من العقوبات على شركات وقيادات وأفراد إيرانيين، على خلفية انتهاك الملالي الصارخ لحقوق الإنسان، إضافة إلى السياسات غير السلمية لطهران على المستوى الإقليمي، والتي تشمل دعم وتسليح العديد من التنظيمات الإرهابية في الشرق الأوسط.
وقال أحد الناشطين لـ “فوكس نيوز” من شوارع إيران: “إن هذه الانتفاضات بدأت للتو، والناس ليسوا على استعداد للتخلي عنها”، مضيفًا “أن صبرهم وصل إلى نهايته وليس لديهم ما يخسرونه وأن إيران لن تسقط بالتأكيد ولن يتراجع الناس عن مطالبهم”.
ويأتي هذا التحدي بعد أن لوَح الرئيس ترامب، يوم الجمعة، بعقوبات ضد إيران في إطار الاتفاق النووي المثير للجدل الذي وُقع في عام 2015 للمرة الأخيرة وأعطى الحلفاء الأوروبيين أربعة أشهر لتغيير شروط الاتفاق أو أنه قد يسعى إلى إلغائه بشكل كامل.

الإيرانيون لترامب: نرغب في عقوبات أشد

وقال أحد المتظاهرين “عليهم أن يفرضوا عقوبات كبيرة على النظام”، وأضاف أن هناك “عقوبات على انتهاكات حقوق الإنسان”.
المتظاهرون أعضاء في مجموعة المعارضة المحظورة منذ فترة طويلة، والمجلس الوطني للمقاومة، وهي جماعة تتهمها الحكومة الإيرانية وقائدتها مريم رجوي بتهمة إثارة الاضطرابات.
وتظهر مقاطع الفيديو في وسائل الإعلام الاجتماعية أنصار، لافتات كبيرة لصورة رجوي فوق الطرق السريعة، وهو ما يعني استمرارهم في معارضة النظام الحاكم في إيران.
العقوبات ستؤتي مفعولها ونشكر ترامب
وتدعو المجموعة إلى فرض عقوبات على صادرات النفط الإيرانية، وقدرة نظام طهران على التعامل مع النظام المصرفي الدولي، فضلا عن اتخاذ إجراءات عقابية أخرى.
ويتوقع الناشطون أن تكون أساليب الضغط فعالة بشكل كبير، موجهين الشكر للرئيس الأميركي وشعبه على مواصلة الضغط.
وقال الناشط في مقابلة مع الشبكة الأميركية: “إننا نشكر الرئيس ترامب، وندعو جميع أنصار الشعب الأميركي الذين يضغطون على هذا النظام من جبهات مختلفة، إلى مواصلة الضغط عليهم والإطاحة بهم”.
وقال هو وآخرون إنهم ممتنون لأن إدارة ترامب تعرب عن تأييدها للمقاومة التي تسعى في الوقت الحالي لتنظيم العديد من الاحتجاجات، بعد أن بدأت المظاهرات في 28 ديسمبر، وادعت الحكومة أنها قد طردت إلى حد كبير.