الخميس,2فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةباريس و برلين و طهران: الموت للديکتاتور

باريس و برلين و طهران: الموت للديکتاتور

مظاهرات  المقاومة الايرانية في آلمانيا
وكالة سولا پرس – سارا أحمد کريم: ليس المنتفضون الايرانيون لوحدهم في سوح المواجهة و المقارعة ضد نظام الجمهورية الايرانية، هذه حقيقة بدأت تتجلى أکثر فأکثر مع مرور الايام وهي تثبت حقيقة رغبة بلدان المنطقة و العالم کله بتغيير هذا النظام الذي صار بٶرة لإثارة المشاکل و الازمات و الفتن على مختلف الاصعدة،

غير إن المقاومة الايرانية التي کانت طوال الاعوام الماضية تقف بالمرصاد ضد هذا النظام و تعمل دونما کلل أو ملل من أجل فضحه و کشفه على حقيقته ومع مشارکة الشبکات الداخلية لمنظمة مجاهدي خلق”القوة الطليعية الاهم في المقاومة الايرانية” بصورة فعالة في الانتفاضة داخل إيران، أبت أن لايکون لها دور خارجي قوي و مٶثر، ولذلك بادرت يوم السبت الماضي المصادف السادس من کانون الثاني الجاري بتنظيم تظاهرتين حاشدتين في کل من باريس و برلين بحيث لفتتا أنظار وسائل الاعلام و الاوساط السياسيـة في العالم وکانت في نفس الوقت رسالة تضامن قوية جدا للشعب الايراني تبلغه بأن المقاومة معه دائما حتى إسقاط النظام.

باريس و برلين و طهران، توحدت و تناسقت فيها الاصوات و النوايا بإتجاه هدف واحد وهو إسقاط الدکتاتورية و إعادة الوجه المشرق للثورة الايرانية و إزاحة الکابوس و الغيمة السوداء الکئيبة التي تجثم على إيران منذ 38 عاما، وقد صار واضحا للعالم کله بأن کل ماقد قالته و أکدته المقاومة الايرانية طوال 38 عاما، ضد النظام الايراني، لم يکن منافيا للحقيقة و الواقع ولم يحيد عنها قيد أنملة، وإن مناضلي المقاومة الايرانية و أبناء الجالية الايرانية في فرنسا و ألمانيا عندما يهتفون في آن واحد مع إخوانهم في طهران، الموت للديکتاتور، فإنهم يٶکدون للعالم کله من أن أيام الديکتاتورية القمعية القائمة في إيران قد أوشکت على النهاية وإن التصميم و العزم على تغيير النظام من خلال إسقاطه قد صار واضحا أکثر من أي وقت مضى خصوصا بعد أن تيقن الشعب الايراني من إنه ليس هناك من خيار أو طريق حازم و حاسم لحل المعضلة الايرانية إلا عبر إسقاط النظام و تغييره و الذي صار قدرا لابد من تحقيقه وإن کل العوامل و الشروط قد باتت بعون الله و مشيئته متوفرة لذلك .

الانتفاضة الايرانية التي هي رفض شعبي عارم للنظام تتزامن مع تضامن و تإييد دولي غير مسبوق ولکن يجب هنا التأکيد على حقيقة أن الدور الکبير و البارز الذي لعبته و تلعبه السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية بهذا الخصوص إذ إن دبلوماسيتها البارعة و الفذة کانت وراء تعريف العالم کله بما يعانيه الشعب الايراني على يد هذا النظام و کذلك فضح الماهية العدوانية الشريرة و اللاإنسانية له.