السبت,3ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةإسقاط النظام في إيران يتم بجهد جماعي

إسقاط النظام في إيران يتم بجهد جماعي

مؤتمرللمقاومة الايرانيه في يوم المرأْة في السيدة مريم رجوي الرئىسة المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية
وكالة سولا پرس – هناء العطار: ليس هناك من خبر أو مسألة سارة بالنسبة لنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية کما هو الحال معه عندما يسمع خبرا أو تقريرا عن تشتت و تفرق الجهد المعارض ضدها و تمسك کل فريق أو طرف باسلوب أو نهج و طريق خاص من أجل معارضة النظام، فذلك مايسهل بالضرورة من مهمة النظام لکي يزداد قوة و مناعة و يٶخر إسقاطه لفترة أطول.

نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية الذي لا و لم و لن يميز بين طيف أو عرق أو دين أو طائفة أو شريحة من الشعب الايراني من حيث بطشه بها و قمعه لها، وإن مراجعة أکثر من 37 عاما من تأريخه بهذا الصدد يبين کيف أن سيف بطشه و ظلمه لم يستثن أحدا وکان لايفرق في ذلك بين أحد، ذلك إنه کان ولايزال بحاجة ماسة الى أن ينشر الخوف و الرعب في کل مکان کي لايفکر أحد بمعارضته و الخروج عن طاعته.

الدعوات التي باتت تطلق هنا و هناك من قبل أطراف من المعارضة الايرانية على اسس و رکائز عرقية، والتي يتم إطلاقها بعد أن وصل النظام الى مرحلة العجز و الوهن و بات قاب قوسين أو أدنى من السقوط، هي دعوات أقل مايقال عنها مشبوهة و غير مقبولة خصوصا وإن هناك الکثير من المعلومات الموثقة التي تتحدث عن تمکن النظام في إيران من إختراق هذه الاطراف و دس عناصر له بين صفوفها، ولاريب من إن للنظام باع کبير في العمل ضد المعارضة و إرسال الجواسيس و العملاء من أجل التشويش عليها و تحريف مسارها النضالي کما حدث لمرات عديدة و فيما مناسبات متباينة مع منظمة مجاهدي خلق، کما من المهم جدا الإشارة الى ماقد قام به النظام ضد الزعيم الکردي قاسلمو، رئيس الحزب الديمقراطي الکردستاني الايراني الذي إغتاله في فينا بعد أن أوهمه بأنه سيفاوضه، إذ کان قاسلمو عضوا في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، ولکن النظام ولکي يبعثر الجهد الجماعي في النضال ضده عمل مکيدته هذه التي إنتهت بمقتل قاسملو لکي تکون درسا و عبرة لکل من يثق بهذا النظام و يسعى للعمل وحده ضده.

هذا النظام مثلما لايرحم أحدا و يوزع ظلمه و جوره بالتساوي على الجميع، فإن على چميع أطراف و أطياف المعارضة الايرانية أن تعمل بإخلاص من أجل توحيد کلمتها و صفها و تقف متآزرة مع بعضها البعض کي تسد الطريق و تفوت الفرصة على هذا النظام الذي يتربص بها ليل نهار ولاسيما في هذه المرحلة التي هي أکثر مراحله ضعفا و تراجعا من مختلف النواحي، ويجب عدم منح هذا النظام أية فرصة أو ذريعة أو حجة لکي يستفرد بالمعارضة وانما يجب رص الصفوف أکثر من أي وقت مضى و العمل معا من أجل تقريب ساعة نهاية هذا النظام و التي باتت قريبة.

هناء العطار