الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانإيران.. احتجاج آلاف المتقاعدين في عموم البلاد بشعارات

إيران.. احتجاج آلاف المتقاعدين في عموم البلاد بشعارات

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
«نحن سائمون من الظلم» و «أيها الطلاب والمعلمون والممرضون اتحدوا اتحدوا»
تظاهر صباح يوم الأحد 12 مارس آلاف المتقاعدين في طهران وسائر المدن منها مشهد وساري وتبريز واروميه ورشت ويزد وخرم آباد وقم وفردوس للاحتجاج على وضعهم المعيشي. واقيمت التظاهرة في طهران مقابل مكتب الملا روحاني رئيس جمهورية النظام في شارع باستور وفي المحافظات مقابل بنايات منظمة المتقاعدين. وطالب المتظاهرون بتوحيد رواتبهم مع غيرهم من متقاضي المعاش وتعديل بنية تأمين المتقاعدين والنهوض بمستوى معيشتهم.

واقيمت التظاهرة في وقت كانت القوات القمعية تهدد المتجمهرين باستمرار وكانوا يمنعون التصوير والتقاط الصور. كما تعرض عدد من عوائل التربويين ممن شاركوا في الحركة الاحتجاجية يوم 9 مارس مقابل برلمان النظام للتهديد من قبل المخابرات.

المتظاهرون كانوا يهتفون: «أيها الطلاب والمعلمون والممرضون اتحدوا اتحدوا» و «كل وعد أطلقتموه كان خاويا وكل كلام أطلقتموه كان خدعة ورئاء» و«نحن ننتظر النتيجة، نبقى هنا ولا نترك الساحة » و «لو انخفضت حالة اختلاس واحدة لتنحل مشكلتنا» و «لولا تنحل مشكلتنا سيتواصل الحراك» و«الآن ليلة العيد ونحن في عزاء». كما كتب على احدى لافتاتهم: «نئن من الفقر ومن التمييز» و«سائمون من الظلم» و«كفى الفقر والتمييز» و «التأمين المؤثر حقنا المؤكد» و«الإسراع في الدفع مكافئة نهاية خدمة المتقاعدين لعام 95» و «لو كنتم محايدين في الظلم فاعلموا انكم واقفون بجانب الظالم» و «أعيدوا حقوقنا ولا تجعلونا العوبة بين أيديكم».

وطالب المتظاهرون في بيانهم النهائي بتوحيد رواتب المتقاعدين ودفع سريع لمكافئة المتقاعدين لعام 95 الإيراني المتأخرة وأعلنوا «مع أن الكثير من زملائنا قد عاشوا بصعوبة كل سنواتهم التقاعدية وفارقوا الحياة تحت وطأة ضنك العيش متحسرين لبزوغ غد ناصع، الا أننا نطالب باستعادة حقوقنا الشرعية ولن نسكت حتى نيلها». ثم أنشدوا النشيد الوطني «يا إيران، يا أرض اللآلي».

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
12 مارس/ آذار 2017