الجمعة,9ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيادر رويس يرحب بالعقوبات على نظام الملالي

ادر رويس يرحب بالعقوبات على نظام الملالي

اد رويس رئيس لجنة العلاقات الخارجية لمجلس النواب الأمريكي
اد رويس رئيس لجنة العلاقات الخارجية لمجلس النواب الأمريكي
أصدر اد رويس رئيس لجنة العلاقات الخارجية لمجلس النواب الأمريكي بيانا أعلن دعمه للعقوبات الصادرة يوم الجمعة من قبل الخزانة الأمريكية على النظام الايراني.

وجاء في البيان : «الأعمال الخطيرة والاستفزازية للنظام الايراني تشكل خطرا مباشرا على أمريكا وحلفائنا. انني فرح أن الحكومة اتخذت خطوات لمحاسبة النظام الايراني ولو جاءت متأخرة. اني متشوق في فرض عقوبات جديدة من قبل الحكومة لدحر السياسات العبثية والمزعزعة للاستقرار التي ينتهجها النظام الايراني في المنطقة.

الفصائل السورية تشترط وقف النار للمشاركة في جنيف
عُقد اجتماع أمس الجمعة في مقر الخارجية التركية، ضم ممثلين عن الجناحين السياسي والعسكري للمعارضة السورية، تناول فيه المجتمعون نتائج اجتماع أستانا، الذي استضافته العاصمة الكازاخية يومي 23-24 كانون الثاني/ يناير الماضي، وبحثوا ملفات متعلقة بعمل “الآلية الثلاثية”، بين روسيا وتركيا وإيران، التي أقرت في أستانا، لمراقبة وقف إطلاق النار في سورية، وسط تشديدات على عدم المشاركة في جولة مفاوضات مقبلة، في حال استمرت خروقات النظام.

وشارك في الاجتماع منسق الهيئة العليا للتفاوض، رياض حجاب، ورئيس “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” أنس العبدة، وممثلي المعارضة المسلحة التي شاركت في اجتماع أستانا، ورئيسي “المجلس الوطني الكردي السوري” ابراهيم برو، و”المجلس التركماني السوري” أمين بوز أوغلان.

وكان الناطق الإعلامي باسم الجبهة الجنوبية، عصام الريس، أكدّ في تصريحات إعلامية مساء أمس أن الفصائل العسكرية لن تذهب إلى جنيف المزمع عقده خلال الشهر الجاري، في حال لم يتم تثبيت وقف إطلاق النار في جميع المناطق السورية.
جاء كلام الريس عقب مظاهرات شعبية شهدتها العديد من المناطق السورية، سيما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، طالبت الوفود المشاركة بالمفاوضات بعدم الذهاب إلى مؤتمر أو جولة جديدة، دون أن يتوقف استهداف النظام وحلفائه لمناطقهم