الأربعاء,1فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالحكام المستبدون هم سبب الأزمات السياسية في منطقة الشرق الأوسط

الحكام المستبدون هم سبب الأزمات السياسية في منطقة الشرق الأوسط

 المجرمون علي خامنئي و بشار الاسد

الحكام المستبدون هم سبب الأزمات السياسية في منطقة الشرق الأوسط
شاهو گوران كاتب وصحفي: مبدئيا أصبح القرار والأرادة والنفوذ الثوري بيد الجماهير وشعوبها التواقة الى أستحداث نظام ديمقراطي رصين وهذه الأرادة تبلورت في مستويات من المعرفة والتوعية والتنوير تزامنا مع عصرالنهضة الثقافية في القرن السابع عشر

ولكن نجد ان في منطقة الشرق الإوسط صيرورة التكوين والتطور عشوائية حسب رغبات الحاكم المهيمن الذي يحتكر السلطة بأوهامه أو بأوهام التاريخ والحاكم على هذه الشاكلة يستبد أستبدادا مطلقا ويحجن منطلقات التقدم والتطور ويقوم بأضطهاد معارضيه بالحديد والنار والأعدامات العلنية أو الخفية في غياهب السجون ومثل هؤلاء الحكام المستبدين لهم وجود مكثف في المنطقة مثل حاكم ايران وسوريا وتركيا واليمن والعراق في عهد المالكي …

الخ فالصيرورة المثلى لا تستوي مع مثل هؤلاء الحكام الذين يقهرون شعوبهم بدل تحقيق أمانيه وأهدافه وطموحاته فما هو السبيل لتحقيق أهداف الشعوب بالتأكيد ان ذلك يكمن في تعزيز دور المعارضة وتثببيت المواقف الدولية المناصرة للعدل والحقوق لاسيما حقوق الأنسان ولكن كيف يكون تعامل الدول العربية مع النظام الآيراني وما هو الموقف الصحيح أزاء أزماتها المتفاقمة مع شعبها او مع الدول المجاورة والأقليمية وهل تختزل الأزمات في قالب الصراع الشيعي والسني أوالصراع بين العرب والعجم أم الأبتعاد كليامن هذه الأزمات والصراعات وفي خضم هذه التساؤلات يمكن الأستناج ان النظام الايراني هو نظام دكتاتوري أستبدادي وهو يكن العداء لكل الشعوب والأديان بعكس الأعتقاد السائد بأن النظام الايراني يعمل من أجل أرتقاء الشيعة والقومية الفارسية

وهذا غير صحيح وهمها الوحيد هو تعزيز نفوذ السلطة الحاكمة والتفريط بمصالح الشعب الايراني بشكل قسري وبدون أكتراث لمعاناته ومن باب الضرورة لها أحكامها فأحسن المواقف المبدئية للدول العربية هو التضامن والتأييد والدعم للمعارضة الايرانية والإعتراف الرسمي بها حتى تحقيق الهزيمة والأنهيار بها وبهذا يتم الكف من تفاعيل الأزمات والصراعات والمداخلات الأرهابية لجميع البلدان وشعوبها وتكون قادرة على التقدم والتطور الحضاري ونيل معاني التمدن …