الخميس,9فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

مخاض التغيير في إيران

الرئيسة رجوي في احتفال النقل الناجح لمجاهدي ليبرتي الي خارج العراق في 10 سبتمب
دنيا الوطن – مثنى الجادرجي: إنتقال آخر وجبة من المعارضين الايرانيين المتواجدين في مخيم ليبرتي الى البانيا، والذي شکل صدمة و هزيمة جديدة لنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية تضاف الى سجل هزائمه المختلفة أمام المقاومة الايرانية التي ماأنفکت تقارع هذا النظام منذ أکثر من ثلاثة عقود و نصف، وهو قد تزامن مع مجموعة متغيرات على الساحة الايرانية سارت کلها بسياق لم يصب في مصلحة هذا النظام.

المعارضون الايرانيون في العراق، والذين واجهوا ظروفا و أوضاعا صعبة منذ 14 عاما بعد الاحتلال الامريکي للعراق و تزايد نفوذ و هيمنة طهران على هذا البلد، وإن سلسلة الهجمات العسکرية و الصاروخية التي تعرضوا لها الى جانب الحصار الشامل الذي تم فرضه عليهم، قد کانت دليلا على إن هذا النظام يسعى من أجل إبادتهم و القضاء عليهم بصورة کاملة، لکن الذي أصاب النظام بالذعر و أثار في نفس الوقت إعجاب العالم، هو ذلك الصمود و المقاومة الاسطورية التي أبداها السکان بوجه کل تلك المخططات الدموية.

عملية نقل السکان من العراق الى البلدان الاوربية و التي إستغرقت أکثر من أربعة أعوام بفعل النشاطات و التحرکات المعادية لطهران و التي سعت على الدوام من أجل عرقلة و إفشال تلك العملية و السعي لإبقاء السکان تحت رحمة مخططاته المشبوهة، غير إن النشاطات و التحرکات السياسية المضادة لزعيمة المعارضة الايرانية مريم رجوي، و التي لم تتوقف ولو لوهلة واحدة، نجحت في تذليل العقبات و إفشال المخططات المعادية للنظام و إلحاق هزيمة منکرة بها، وإن يوم التاسع من أيلول2016، والذي شهد إنتقال آخر وجبة من السکان من العراق الى البانيا، کان إعلانا مدويا للإنتصار السياسي الجديد الذي تحققه السيدة رجوي و الذي يضاف الى قائمة الانتصارات الاخرى التي تحققت خلال الاشهر الاخيرة.

هذا الانتصار السياسي الذي سبقه قضية نشر التسجيل الصوتي للمنتظري و الذي جاء کدليل إثبات دامغ بتورط النظام بإبادة 30 ألف سجين سياسي عمدا و عن سابق إصرار، وهو ماأدى الى ردود فعل داخلية و خارجية قوية ضد النظام، وإن النشاطات و الفعاليات الاحتجاجية المکثفة للجالية الايرانية في مختلف أنحاء العالم ضد طهران يقابله أيضا تحرکات و نشاطات إحتجاجية في الداخل مع تصاعد السخط و الرفض الجماهيري لممارسات النظام القمعية و مواجهتها، ولاسيما وإنه”أي النظام”، تحاصره الازمات و المشاکل من کل جانب و يکاد أن يعاني من حالة إختناق من جراء ذلك، وکل هذا يدل على إن مخاض التغيير قد بدأ في إيران و إن الفجر و الغد الجديد في طريقه للولادة.