الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايرانإضراب عدد من السجناء السياسيين في سجون إيفين وجوهردشت كرج عن الطعام

إضراب عدد من السجناء السياسيين في سجون إيفين وجوهردشت كرج عن الطعام

السجناء السياسيون امير امير قلي، سعيد بورحيدر، محمود بهشتي لنكرودي، حسين رونقي ملكي
السجناء السياسيون امير امير قلي، سعيد بورحيدر، محمود بهشتي لنكرودي، حسين رونقي ملكي يضربون عن الطعام
 إضراب السجين السياسي محمود بهشتي لنكرودي عن الطعام
واصل السجين السياسي محمود بهشتي لنكرودي السكرتير السابق والمتحدث الحالي للمركز المهني للمعلمين الإيرانيين لليوم الـ 7 وبدأ إضراب هذا المعلم منذ الأربعاء 20 نيسان احتجاجا على الأحكام الجائرة التي أصدرتها محاكم النظام والقاضي صلواتي والقاضي مقيسه منها صدور حكم السجن 14 سنة بحق بهشتي.

يذكر أنه إضافة إلى محمود بهشتي لنكرودي، قد أعلن اسماعيل عبدي سكرتير ومتحدث آخر للمركز المهني للمعلمين أنه يبدأ إضرابا مفتوحا عن الطعام اعتبارا من 29 نيسان فيما دعم المجلس التنسيقي للجمعيات المهنية للتربويين في أرجاء البلاد بنشر بيان 25 نيسان لإضراب التربويين والمعلمين السجناء عن الطعام.

وقد ورد في جزء من البيان: يحتجّ الوسط  التربوي الإيراني بقوة على الإشراف الأمني على النشاطات المهنية مطالبا رفع التهم الأمنية عن ملف النشاطات المهنية للمعلمين وإصدار حكم الإفراج عنهم ويعلن بصراحة أن مسؤولية تداعيات إضراب التربويين السجناء على عاتق المسؤولين القضائين والأمنيين في البلاد مباشرة.
 
إضراب السجين السياسي امير امير قلي
واصل السجين السياسي امير امير قلي اليوم الـ 18 على إضرابه عن الطعام فيما يعاني ضعفا جسديا شديدا وانخفاضا في ضغط الدم
 
إضراب السجين السياسي سعيد بورحيدر عن الطعام
وفي سجن جوهردشت كرج يواصل السجين السياسي سعيد بورحيدر اليوم الـ 11 لإضرابه عن الطعام فيما يعاني من انخفاض شديد لضغط الدم
ولم يبد نظام الملالي المجرم أية اهتمام بوضع السجين المتدهور.
 
إضراب السجين السياسي حسين رونقي ملكي عن الطعام
قضي السجين السياسي حسين رونقي ملكي اليوم الـ 30 لإضرابه عن الطعام في سجن إيفين في حين يمر بظروف متدهورة ويقاسي نزيفا معديا وألما شديدا في كليته إثر الإضراب الذي بدأه منذ 26 آذار كما يعاني من تذبذب شديد لدقات القلب وضعف شديد جسدي وانخفاض في الوزن يبلغ 13 كلم.
وأكد والده الذي هو الآخر يمر في الإضراب عن الطعام تضامنا مع إبنه: إنني أيضا لن أنهي إضرابي طالما إبني يقبع في السجن والخطر يحدق بحياته إلى أن نضحي أنا وهو بحياتنا معا.
تم إعتقال حسين في 13 كانون الأول 2009 من قبل جلاوزة مخابرات قوات الحرس فيما أدين بالسجن 15 سنة في 5 تشرين الأول 2010 بعد تحمل 10 أشهر للتعذيب والإستجواب في ردهة 2 ألف ل سجن إيفين وإنه من بين التهم الموجهة إليه هو الإساءة إلى خامنئي والملا روحاني وبالتالي تم تأييد الحكم في شعبة 54 لمحكمة الإستئناف للنظام.
وإثر ضغوط لا إنسانية في السجن وحالات تعذيب همجية من قبل عملاء المخابرات، يعاني حسين مختلف الامراض منها التضرر الشديد للعمود الفقري وخطر فقدان كلية، ونزيف معدي، وخمج العين، ومشكلة رئوية وتنفسية وإثر خمج كليته الوحيدة المتبقية يوشك على فقدان كليته الأخرى.
يشار إلى أن العملاء القمعيين للسجن سجنته في ردهة 7 لسجن إيفين وبين السجناء العاديين لممارسة المزيد من الضغوط عليه فيما يذكر أن منظمة العفو الدولية أبدت خلال بيان أصدرته 5 نيسان 2016 قلقها من الوضع الجسدي له داعية إلى الإفراج عنه فورا.
وقد ورد في جزء من البيان أن السجين السياسي المدون حسين رونقي ملكي قام بالإضراب عن الطعام منذ السبت 26 آذار تنديدا بمنعه من تلقي العلاج فيما صحتة آخذة بالتفاقم. إن الأطباء يدعون إلى معالجته خارج السجن إذ إن الأجهزة الطبية لا تتوفر بشكل كاف داخل السجن.