الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالمكشف عن وجود تخاذل وتواطؤ دولي حيال مجازر النظام

كشف عن وجود تخاذل وتواطؤ دولي حيال مجازر النظام

رئيس رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أنس العبدة
العبدة: لن نعود للمفاوضات حتى يتوقف الأسد ومليشيات إيران عن جرائمهم ضد المدنيين
الرياض – أحمد بن حامد :   أكد رئيس رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أنس العبدة على أنه لا يمكن العودة للمفاوضات في حال استمرار نظام الأسد وحلفائه وعلى رأسهم إيران بجرائمهم ضد المدنيين دون رادع، معتبراً أن قرار الهيئة العليا للتفاوض كان قراراً صائباً، ولم يعد ممكناً الاستمرار في المفاوضات، وتجاهل الخروقات التي يقوم بها نظام الأسد، مطالباً بلجنة تحقيق دولية بخصوص خروقات الهدنة.

وأشار العبدة إلى وجود تخاذل وتواطؤ دولي حيال مجازر نظام الأسد المتكررة ضد المدنيين، لاسيما المجازر التي أودت بحياة 108 من المدنيين، دون أن تحظى ولو بإدانة شفهية.

وقال رئيس الائتلاف “بدأنا مشاورات مع ممثلي أصدقاء الشعب السوري، بشأن المفاوضات، والكرة الآن في ملعب المجتمع الدولي، الذي يبدو لنا أنه لا يتعامل بجدية ضمن استحقاقات القرار 2254”.

وأكد العبدة على أنه لا يمكن قبول أي طروحات أو أفكار تتضمن حلاً يبقي على الأسد أو أي أحد من مجرمي نظامه، والمصير الطبيعي لهؤلاء هو المحاكمة كمجرمي حرب.

وشدد العبدة على أن الحل في سورية هو حل عسكري سياسي، ولا يمكن الحديث عن حل سياسي بدون بيئة مناسبة. مضيفاً إنه لا يمكن أن يكون هناك عودة قريبة للمباحثات إذا ما استمرت انتهاكات النظام ومليشيات إيران الإرهابية، الذين يعملون على إحباط كافة محاولات الحل في سورية.