الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

لامعنى لتجاهل کل هذه التجاوزات

صورة لعناصر الحوثيين يحولون صور رموز ملالي طهرانوكالة سولا پرس-  رنا عبدالمجيد:  تفاقم الاوضاع و توترها في العديد من بلدان المنطقة و التي شهدت و تشهد تدخلات سافرة لنظام الجمهورية الايرانية في شٶونها، صارت تأثيراتها أکثر من واضحة على شعوب و دول المنطقة،

حيث بدأت تتصاعد في المنطقة أصوات الرفض و السخط و الغضب الشعبي ضد هذا الدور و تطالب بالعمل من أجل وضع حد له. التدخلات السافرة لطهران في دول المنطقة و تحرکاتها المريبة من أجل التأثير سلبا على أمنها و إستقرارها و جعلها أسيرة بيد طهران من أجل فرض إملاءاتها و شروطها و مطالبها، صار حديث الشارعين العربي و الاسلامي خصوصا من حيث قيامها بتأسيس أحزاب و جماعات و ميليشيات عميلة تابعة لها في سبيل تنفيذ مخططاتها التي تستهدف تحقيق أهداف و غايات على حساب شعوب و دول المنطقة. خطر هذه التدخلات الذي صار أکبر تهديد ضد أمن و استقرار المنطقة، صار يٶثر کثيرا على مجمل الاوضاع في المنطقة و لم يعد يتحمل المزيد من الصمت و التجاهل و السکوت و يتطلب عملا جديا من أجل مواجهته و تحديد تحرکه و نشاطه،

خصوصا وان سيدة المقاومة الايرانية، مريم رجوي، قد دعت خلال الاعوام الماضية و بصورة ملحة الى قيام جبهة عربية ـ إسلامية عريضة لمواجهة التطرف الديني و الارهاب المصدر من جانب نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، وهي دعوة بدأت شعوب و دول المنطقة تدرك مدى أهميتها و ضرورتها من أجل وقف التمدد السرطاني لهذا النظام و إيقافه عند حده. لم يعد هنالك من معنى لتجاهل السياسات المشبوهة لنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة و التي تضمر کل الشر و السوء و العدوان لشعوب و دول المنطقة، وإن الضرورة تستدعي اليوم قبل غدا الى ضرورة التحرك ضد هذه السياسات العدوانية و العمل الى لجمها و شلها. دول المنطقة مدعوة للعمل وفق آلية جديدة ضد سياسات هذا النظام و الاهم من ذلك هو الالتفات لقضية بالغة الاهمية و بإمکانها أن تقلب الامور رأسا على عقب ونعني به الاعتراف بالمقاومة الايرانية کممثلة شرعية وحيدة للشعب الايراني و دعم نضاله من أجل الحرية و الديمقراطية و التغيير في إيران، وإن هذا الامر هو المدخل و المنطلق العملي من أجل ضمان الامن و الاستقرار في إيران و المنطقة.