الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

البحرين تسحب سفيرها من طهران

اعلام الحرين و ايرانطردت القائم بالإعمال الإيراني بعد إحباط المخطط التفجيري
    المنامة احتجت على تكرار الانتهاكات الايرانية
ايلاف  – نصر المجالي:  أعلنت مملكة البحرين عن سحب سفيرها من طهران وقررت طرد القائم بالإعمال الإيراني وذلك بعد يوم من اكتشاف قوات الأمن البحرينية مصنعًا كبيرًا لصنع المتفجرات واعتقال عدد من المشتبه فيهم على صلة بالحرس الثوري الإيراني.

نصر المجالي: أعلنت وزارة الخارجية البحرينية، الخميس، أن القائم بالأعمال الإيراني في البحرين شخص غير مرغوب فيه وأمهلته 72 ساعة لمغادرة البلاد.

وقال بيان للوزارة نشرته وكالة أنباء البحرين الرسمية إنه في ظل استمرار التدخل الإيراني في شؤون مملكة البحرين دون رادع قانوني أو حد أخلاقي ومحاولاتها الآثمة وممارساتها لأجل خلق فتنة طائفية وفرض سطوتها وسيطرتها وهيمنتها على المنطقة بأسرها من خلال أدوات ووسائل مذمومة لا تتوقف عند حدود التصريحات المسيئة من كبار مسؤوليها، بل تتعداه إلى دعم التخريب والإرهاب والتحريض على العنف عبر الحملات الإعلامية المضللة، ودعم الجماعات الإرهابية من خلال المساعدة في تهريب الأسلحة والمتفجرات، وتدريب عناصرها، وإيواء المجرمين الفارين من وجه العدالة.

انتهاكات متكرّرة

وأضاف البيان: وإزاء الانتهاكات الإيرانية المتكررة والسافرة لكافة الأعراف والقوانين والمواثيق الدولية ومبادئ حسن الجوار والاحترام المتبادل وتعديها المرفوض على استقلال وسيادة مملكة البحرين، قررت المملكة سحب السفير راشد سعد الدوسري سفير مملكة البحرين لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية واعتبار السيد محمد رضا بابائي القائم بأعمال سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى المملكة شخصًا غير مرغوب فيه وعليه مغادرة البلاد خلال 72 ساعة.

مخبأ متفجرات

وكانت وزارة الداخلية البحرينية نجحت يوم الأربعاء في احباط مخطط إرهابي ضخم والكشف عن مخبأ للمتفجرات تحت الأرض داخل أحد المنازل في قرية النويدرات القريبة من العاصمة المنامة، كما تمكنت من ضبط موقع آخر بالقرب من المخبأ يستخدم كورشة لتصنيع القنابل محلية الصنع وسط منطقة مأهولة بالسكان.

وأكد بيان للوزارة إحباط ذلك المخطط الإجرامي وضبط المخبأ والعناصر المتورطة فيه والتي ثبت أنها مرتبطة بجماعات إرهابية في إيران والعراق ولها علاقة بخلايا سابقة تورطت في عمليات إرهابية خلال الثلاث سنوات الماضية راح ضحيتها عدد من رجال الأمن والمواطنين البحرينيين.

اعتقالات

وقالت الوزارة إن الجهات الأمنية تمكنت من القبض على عدد من المشتبه بتورطهم في قضايا إرهابية سابقة ساهم التحقيق معهم في الكشف عن الموقعين الخطرين جداً اللذين تم إعدادهما بقصد تصنيع العبوات الناسفة والتخزين وقد تم العثور في المخبأ على كميات كبيرة من المواد شديدة الانفجار والمواد التي تدخل في صناعتها ، قدرت بما يفوق الـ (1.5) طن ، من ضمنها مادة C4 و RDX شديدة الانفجار ومادة TNT المتفجرة بالإضافة إلى مواد كيميائية وعدد من العبوات المتفجرة الجاهزة للاستخدام وأسلحة أوتوماتيكية ومسدسات وقنابل يدوية وكميات من الذخائر الحية والأجهزة اللاسلكية.

وقال بيان لوزارة الداخلية إن الأدلة الجنائية قامت بالانتقال للموقعين بعد إخطار من النيابة العامة التي اتخذت كامل الإجراءات الأمنية والقانونية المقررة ، تبين من خلال عمليات البحث والتحري وجمع المعلومات بأن المقبوض عليهم على ارتباط وثيق بعناصر إرهابية موجودة في العراق وإيران، وما زالت القضية في مرحلة استكمال الإجراءات القانونية اللازمة، تمهيدا لإحالتها إلى النيابة العامة.

مسؤولية الجميع

وأكدت الداخلية البحرينية أهمية مسؤولية أولياء الأمور ورجال الدين والسياسة والإعلام في الحفاظ على الأبناء وحمايتهم من التحريض السيئ والنأي بهم عن ارتكاب أعمال مخالفة للقانون، الأمر الذي يستدعي مراقبة تصرفاتهم وتوجيههم نحو الطريق الصحيح، والإبلاغ عن كل ما من شأنه أن يعرضهم أو يعرض المجتمع للخطر ، كما دعت الداخلية البحرينية إلى ضرورة تقديم النصح عن خطورة هذه الأعمال الإجرامية وما قد ينتج عنها من انفجار للمواد الخطرة مما يؤدي إلى قتل الأنفس التي حرم الله قتلها.