الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتيتشديد الحصار الطبي واللوجيستي على المخيم بموازاة إستقدام عملاء المخابرات الإيرانية إلى...

تشديد الحصار الطبي واللوجيستي على المخيم بموازاة إستقدام عملاء المخابرات الإيرانية إلى ليبرتي

صورة لوقفه احتجاجيه لساكني مخيم ما يسمي بالحرية ( ليبرتي ) المحاصر في العراق بموازاة إستقدام مجموعة من عملاء وزارة مخابرات للنظام الإيراني وقوة القدس الإرهابية تحت يافطة العوائل إلى ليبرتي يومي 7 و10 إيلول/ سبتمبر 2015 صعدت لجنة قمع مجاهدي أشرف التي تعمل بإشراف فالح الفياض وتيرة الحصار على ليبرتي.

وفي الإطار ذاته يوم الاربعاء 9 إيلول/ سبتمبر منعت القوات العراقية نقل 4 مرضى مصابين بمرض في العين الذهاب إلى مستشفى ببغداد فيما كانوا قد أخذوا مواعيد للعملية الجراحية منذ فترة.

كما منعت هذه القوات يوم الخميس 10 إيلول/ سبتمبر للأسبوع الثاني على التوالي دخول قطع الغيار المشتراة بهدف استخدامها في المولدات التصليحية والمستهلكة إلى ليبرتي بينما تعتمد كافة البنية التحتية ومنظومات المخيم على الكهرباء التي تولدها هذه المولدات.

وفي اليوم نفسه منعت لجنة القمع دخول الألبسة المشتراة من قبل السكان أنفسهم وقطع الغيار الضرورية لصيانة وتصليح سيارات المخيم التي هي سيارات خدمية اطلاقا أو يتم استخدامها في نقل المرضى وتلبية حاجات السكان الماسة.

اضافة إلى ذلك إمتنعت القوات العراقية يومي 9 و10 إيلول/ سبتمبر عن تفتيش شاحنة ذات تبريد محملة بالمواد الغذائية للسكان ولم تسمح لها بالدخول إلى المخيم وبالتألي بقيت متوقفة في نقطة تفتيش مدخل المخيم.

وتعتبر هذه الإجراءات القمعية وغير الإنسانية انتهاكا للمعايير الإنسانية وحقوق الإنسان وتمثل انتهاكا سافرا لمذكرة التفاهم الموقعة بين الأمم المتحدة والحكومة العراقية في 25 كانون الأول/ ديسمبر 2011 مما يستدعي ملاحقة ومعاقبة مسؤوليها قانونيا.  
 
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية- باريس
11 إيلول/ سبتمبر 2015