الخميس,9فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

مقاومة ليس لها ماتخفيها

السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية المستقبل العربي  – سعاد عزيز : قبل و أثناء و بعد إعلان الاتفاق النووي بين دول مجموعة 5+1 و نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، والتي رافقتها أحداث و تطورات مختلفة، کان هنالك دائما جملة خصائص و مميزات لتلك الاحداث و التطورات من أهمها إنه کان هنالك دائما حالة من الغموض و الضبابية و التعقيد تحيط بالتحرکات و النشاطات و التصريحات الصادرة من جانب القادة و المسٶولين في طهران، وهو الامر الذي الذي کان يدفع للتوجس و الشك بکل مايبدر عنهم.

في الجانب الآخر من المشهد السياسي الايراني، هنالك المقاومة الايرانية، التي و على العکس تماما من نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، حيث کان الوضوح التام و التلقائية و البساطة يصاحب کل التصريحات و المواقف الصادرة عن قادتها و کوادرها، وکأن لسان حالهم يقول ليس لدينا مانخفيه و نريد أن يکون کل شئ تحت أشعة الشمس الساطعة.

هاتان الحالتان، أي الضبابية و التعقيد في طهران و الوضوح و التلقائية لدى المقاومة، تعکسان في الحقيقة ماهية و حقيقة و مضمون کل طرف من المعادلة السياسية في القضية الايرانية، فطهران لکونها صاحبة مخططات و أهداف و غايات متباينة جلها تقوم على حساب الشعب الايراني و شعوب المنطقة و المجتمع الدولي، فإنها تحتاج للظلام و الضبابية و الغموض کي تبعد الانظار عن حقيقة نواياها، في حين إن المقاومة الايرانية و لکونها صاحبة مشروع سياسي ـ فکري يهدف الى خلاص الشعب الايراني و تحريره و کذلك الى جعل شعوب و دول المنطقة على بينة من المخططات العدوانية لطهران الى جانب العمل من أجل کشف المساعي السرية للحصول على الاسلحة النووية، فإنها تريد أن يکون کل شئ تحت شعاع الشمس الساطعة کي يکون الجميع على بينة من الامور کما يجب أن تکون و ليس کما تريد لها طهران أن تکون.

اليوم، وبعد إعلان الاتفاق النووي، فإن الضبابية و الغموض و التعقيد تلقي بظلالها أکثر على طهران و کل مايصدر عنها، وهي تصل أحيانا الى درجة بحيث توحي بحالة من التخبط و التناقضات المصحوبة بالتوجس و القلق من جراء التفکير بالنتائج و التداعيات المترتبة على تنفيذ الاتفاق النووي، أما المقاومة الايرانية فإنها تسعى للمزيد و المزيد من الوضوح و البساطة و التلقائية کي تنجح في إيصال رسالتها الى أقصى نقطة في العالم کله، ومن هنا، فإن الصراع بين طرفي المعادلة ومهما طال فإنه نتيجته ستکون في النهاية واضحة حيث إن النصر دائما حليف الضياء و الخير و السلام.