السبت,28يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايرانوثائق موقعة من الخميني بإعدام آلاف المعارضين في 1988

وثائق موقعة من الخميني بإعدام آلاف المعارضين في 1988

وثائق موقعة من الخميني بإعدام آلاف المعارضين في 1988  رابط مختصر
http://ara.tv/5bhv9
دبي – بديع يونس: تعيد المعارضة الإيرانية إحياء ذكرى موجة الإعدامات التي حصلت في إيران في السنوات التي تلت الثورة وتنشر وثائق موقّعة من الخميني “شخصيا” على ما قالت إنها أوامر بإعدام كل من يصرّ على موقفه الرافض للثورة الإيرانية الدينية.

فالتاريخ الإيراني الحديث إن حكى أخبر عن إبادة ارتكبها نظام الخميني عام 1988 بحق معارضيه. “إبادة جماعية” كما أسمتها المعارضة الإيرانية التي قرّرت إعادة إحياء هذه الذكرى حتى لا تضيع في خبايا التاريخ.

ونشرت المعارضة فتاوى موقّعة من الخميني نفسه على ما قالت إنها عمليات إعدام في باحات السجون الإيرانية لمعتقلين سياسيين تم تلفيق تهم بحقهم وذنبهم الوحيد أنهم معارضون للثورة الدينية.

تقول المعارضة إن 30 ألفاً تم شنقهم في باحات السجون في خلال أشهر قليلة في أنحاء سجون البلاد وبحسب التوثيقات بينهم 3500 معتقل تم إعدامهم في سجنين اثنين فقط.

وبحسب ما نقلت المعارضة عن الخميني في هذه الحقبة قوله : الإعدام !!! لكلّ من يصرّ على موقفه.

ماذا يعني من يصرّ على موقفه؟ يعني كل من رفض “الثورة المشبوهة” برأي المعارضة، يعني من اختلف مع النظام إيديولوجيا.

إبادات جماعية جاءت ضمنا في مقابلة بصحيفة “إطلاعات” في 3 مايو عام 1990 مع الملا محمد يزدي رئيس السلطة القضائية للنظام.

تاريخ إن حكى… لن يخفي إعدام الآلاف ممن عارضوا الخميني ودائما بحسب وثائق المعارضة.