الإثنين,6فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالمحيث اكدت الرئيسة روجوي علي قطع يدة نظامة،سليماني أصغر من أن يغير...

حيث اكدت الرئيسة روجوي علي قطع يدة نظامة،سليماني أصغر من أن يغير أقدار الشعوب

دنيا الوطن  -حسيب الصالحي:  خلال الاشهر الماضية کان هنالك ترکيزا إعلاميا غير مسبوقا على قاسم سليماني، قائد قوة القدس و مارافق ذلك عن تهويل التقدم الذي يتحقق على يد الميليشيات الشيعية و الجيش العراقي و إظهاره وکأنه القائد الذي بإمکانه أن يحقق المعجزات و الخوارق، غير أنه وبعد معرکة تکريت التي کشفت زيف و کذب هذا التهويل، إختفى فجأة قاسم سليماني من المشهد وسط أنباء متناقضة،

غير انه وبعد الهزائم الشنيعة التي لحقت بقوات النظام السوري و المرتزقة و العملاء الذي يقاتلون الى جانبه و بعدم قدرة ميليشيا الحشد التابعة لطهران على حسم الامر في الرمادي، فقد تم الاعلان فجأة عن عودة مرتقبة لها برفقة العشرات من الشاحنات المحملة بصواريخ زلزال والتي هي صواريخ أرض ـ أرض مع تأکيدات على أنه سيغير الاوضاع في الرمادي و سوريا!

مبادرة العديد من المواقع المتعلقة بالمليشيات العراقية الموالية لإيران نشر صور قاسم سليماني وصور لقاطرات تحمل حمولة مغطاة قيل بأنها تتعلق بصواريخ ومنصات إطلاقها قادمة من إيران لدك مواقع داعش في الرمادي، تأتي في إطار حملة رفع المعنويات المنهارة لأذرع طهران في العراق و سوريا، خصوصا وانه قد كر الموقع الرسمي لميليشيات “أنصار حزب الله” الإيرانية المقربة من المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، في دراسة حول إدارة طهران للحرب في سوريا، أنه “على إيران أن ترسل 50 ألف جندي من قوة المشاة إلى سوريا لإدارة الحرب هناك وللحيلولة دون سقوط نظام الأسد الذي بدأ يتهاوى أخيرا”، ولهذا فإن إبراز و تهويل أمر سليماني و دوره الخارق المزعوم مجددا يهدف الى تدارك الموقف الصعب و المعقد الذي بدأ ينقلب لغير صالح طهران في المنطقة.

نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية الذي حاول و بکل مافي إمکانه الامساك بيد من حديد بسياق الاوضاع في المناطق الخاضعة لنفوذه، بدأت الاوضاع في هذه المناطق تنقلب لغير صالحها و بدأت الارض و تميد و تهتز تحت ‌أقدامه خصوصا وان مادأبت زعيمة المعارضة الايرانية مريم رجوي على المطالبة بقطع أذرع طهران في المنطقة کضمانة أساسية من أجل أمن و إستقرار المنطقة، يبدو أن سعيا إقليميا و دوليا قد بدأ بهذا الاتجاه وان ماتشهده المنطقة من إنکسارات و هزائم مشهودة لأذرع طهران، تٶکد على أن المهمة الجديدة التي عهدت بها طهران الى سليماني ليست سهلة عليه أبدا إن لم نقل مستحيلة، ذلك أن الذي يحدث في المنطقة هو سعي من أجل تحديد مصير شعوب المنطقة وان سليماني أصغر من أن يغير أقدار الشعوب.