الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيحازم الشعلان وزير الدفاع العراقي السابق يكشف عن جوانب من تدخلات النظام...

حازم الشعلان وزير الدفاع العراقي السابق يكشف عن جوانب من تدخلات النظام الايراني في العراق

Imageفي مقابلة أجرتها معه قناة الجزيرة كشف حازم الشعلان وزير الدفاع العراقي السابق جوانب من تدخلات النظام الايراني في العراق. وقال: أنا نوهت في الحقيقة في البداية عن التدخلات وكنت أقصد من خلالها أن يكون هناك انذار الى من لهم علاقة في الشأن العراقي ووصلت الرسالة آنذاك.. بحيث أصبح كل مَن له علاقة بالشأن العراقي و الآن يردد حول تدخلات ايران بالشأن العراقي . أنا لا أريد أنتقص من الحكومة الايرانية ولا أريد أن أنتقص من الشعب الايراني بقدر ما أريد أن يكون هناك حرص على الشعب العراقي الذي هو جار لايران.. والآن أصبح كل من لهم علاقة بالسياسة العراقية ينادي أو يقول مثلما قال حازم الشعلان.

ووجه مذيع الجزيرة سؤالاً لوزير الدفاع العراقي السابق: أنتَ ذكرتَ أكثر من مرة أن لديكَ وثائق وأدلة تثبت تدخل ايرانيين في الشؤون العراقية ولكنها لم تبرزها أبداً فهل لديك هذه الادلة ويمكن أن تبرزها؟ فأجاب الشعلان قائلا: لديّ بما معدل 69 دليل ولكن الحقيقة لا توجد تحت يدي الآن حتى أبرزها هي موجودة في العراق. كان أول استجواب لاحد السودانيين وهذا تحدثت به من خلال وسائل الاعلام لكن هذا موجود لدى قوات التحالف ولدى أمريكان، وهذا السوداني كان قادما من افغانستان عبر ايران ،حاملاً معه انبوبة سم كان ناوياً أن يضعها في التجهيزات المائية في محافظة الديوانية عندما كنت محافظاً في الديوانية. هذه هي الحقيقة البداية الاولى التي جعلتني أتنبّه عن التدخل الايراني في الشأن العراقي. تكررت الحالة عندما دخلت شاحنات محملة بالعتاد الايراني كانت متوجهة الى النجف وتم القاء القبض عليها من قبل قوات متعددة الجنسيات والامريكان بالاخص. اضافة الى هذا حينما رحل الامريكان من الديوانية وجاء الاسبان ألقينا القبض على شخص ينتمي الى منظمة موجودة في لبنان وهذا الشخص اعترف اعترافاً ضمنياً على أنه مرسَل من قبل ايران وأيضاً أبرز الهويات الحقيقية والهويات المزورة التي كان يستخدمها في العراق وهو تسبب في قتل أحد الجنود الاسبان واصابة خمسة..