الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيمآمر فوج الطوارئ الثالث هاشم الموسوي عميل للمخابرات الايرانية

آمر فوج الطوارئ الثالث هاشم الموسوي عميل للمخابرات الايرانية

Imageنسيب المالكي ومسؤول عن تعذيب الكربلائيين وشاذ جنسيا
الملف ـ بغداد: كشفت مصادر عراقية النقاب عن معلومات تفصيلية حول الرائد علي حميد هاشم الموسوي امر فوج الطوارئ الثالث والمسؤول عن تعذيب العائلات الكربلائية .
وتفيد المعلومات التي حصل  " الملف نت " عليها  بان الموسوي من اهالي كربلاء ويسكن في المحافظة ويعد من مقلدي محمد صادق الصدر .

وذكرت ان الموسوي يرتبط بصلة نسب مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي .
وحول تدرجه للوصول الى موقعه جاء في المعلومات التي يجري تداولها على نطاق واسع ان الموسوي غادر الى ايران عام 1992 حيث ارتبط بالمخابرات الايرانية وتم الحاقه بافواج المجلس الاعلى في ايران .
و تم سجنه في  عام  1999في قسم الاحكام السياسية الخاصة في سجن ابو غريب حيث حاول الظهور بصورة المتدين الا انه ضبط متلبسا بجريمة لواط مع السجين محمد عبدالامير الكعبي وهو من التيار الصدري ايضا مما استدعى الحجر عليهما لمدة 3 اشهر .
وبقي خلال فترة سجنه ميالا الى التيار الصدري ويعقد اللقاءات معه .
وحسب المعلومات المتوفرة عنه الموسوي ليس ضابطا ولم يحصل على شهادة السادس الاعدادي .
وبعد سقوط النظام السابق توجه الى ايران حيث بقي لمدة 3 اشهر وتلقى التدريبات في المعسكرات الايرانية ليصبح احد قادة فرق الموت في كربلاء التي تضم عناصر موالية لطهران وتتلقى اوامرها من الامين العام لمنظمة بدر وعضو البرلمان هادي العامري  .
وكلف الموسوي بالقيام بمهمة ضابط الارتباط بين سرايا جيش المهدي التي تدربت في ايران وقوات بدر وجهاز المخابرات الايراني المعروف باسم اطلاعات .
وقبل ان يصبح ضابطا شارك الموسوي في عمليات ضد قوات التحالف وقوات الجيش العراقي حيث كان يقود مجموعة قتالية في النجف وكربلاء .
كما قام بتدريب مجموعة قتالية في مزارع كربلاء على استخدام قاذفات من نوع   RBG7 وSBG 9  .
وبعد ان اصبح آمرا للفوج الثالث قام باستخدام سيارات الفوج ومنتسبيه في نقل السلاح من محافظة ميسان والبصرة الى بغداد والنجف وكربلاء ولا سيما الاسلحة الخاصة بمنظمة بدر .
وتجمع الموسوي علاقات صداقة قوية مع ضباط كبار في وزارة الداخلية .
كما يرتبط بعلاقات وطيدة مع محمد عبدالامير الركابي الذي يحتمل ان يكون معه في نفس الفوج ، واحمد الكربلائي الذي يقوم بدور المرافق ، وعلي الكربلائي ، ورافد الحلي وهو واحد من افراد الحماية ولا يتردد في القتل والقيام باية عمليات اجرامية وينفذ الاوامر حرفيا .