الخميس,8ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيقرار الامريكي بفرض عقوبات على الكيانات والافراد التابعيين لنظام الملالي

قرار الامريكي بفرض عقوبات على الكيانات والافراد التابعيين لنظام الملالي

Imageنشرت وزارة الخزانة الامريكية يوم الخميس وثيقة تصنيف الكيانات والافراد التابعين للنظام الايراني المتورطين في النشاطات المتعلقة بتطوير أسلحة الدمار الشامل ودعمهم للارهاب. 
وبحسب الوثيقة فان وزارة الخارجية الأمريكية صنفت قوات الحرس الثوري الايراني ووزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة ومؤسستين ايرانيتين رئيسيتين لنشاطات تتعلق بنشر أسلحة الدمار الشامل. اضافة الى ذلك فقد صنفت وزارة الخزانة الامريكية للاسباب نفسها 9 مؤسسات منتسبة لقوات الحرس الثوري الايراني و5 من قادة الحرس وثلاثة من مدراء منظمة صناعة الفضاء التابعة لقوات الحرس بالاضافة الى مصارف مملوكة للدولة وهما «ملي» و «ملت» وذلك طبقاً لمرسوم

تنفيذي صادر عن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بتاريخ 28 حزيران 2005.
كما صنفت وزارة الخزانة الامريكية فيلق القدس طبقاً للمرسوم التنفيذي رقم 13224 صادر عن الرئيس بتاريخ 23 سبتمبر 2001 وذلك لتزويد طالبان والمنظمات الارهابية الأخرى بالمال كما صنفت بنك صادرات المملوك للدولة باعتباره مصدر تمويل للارهاب.

وفيما يلي أسماء المؤسسات والأفراد المصنفة، كونها متورطة في تطوير أسلحة الدمار الشامل ونشاطات ارهابية طبقاً لوثيقة وزارة الخزانة الأمريكية.
– قوات الحرس الثوري الايراني مع فروعها الخمسة (البرية والجوية والبحرية والمقاومة الشعبية “البسيج” وفيلق القدس الخاص) بالاضافة الى مديرية الأمن الوقائي وممثلي زعيم النظام الايراني، سبق وأن تم ادراج أسماءقادة قوات الحرس في قائمة العقوبات الصادرة عن قرار مجلس الأمن الدولي ذي الرقم 1747.
– وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة والتي تم تصنيفها في ملحق القرار 1737 الصادر عن مجلس الأمن الدولي وصنفتها الولايات المتحدة في 30 آذار/ مارس 2007 طبقاً لمرسوم رئاسي للتنفيذ رقم 13382.
– منظمة صناعة الفضاء الايراني ومؤسساتها المختلفة التي تشمل مجمع «همت» الصناعي ومجمع «باكري» الصناعي والتي أدرج كلامهما في قائمة القرار 1737 الصادر عن مجلس الأمن الدولي وصنفت طبقاً للمرسوم التنفيذي ذي الرقم 13382. 

مصرف ملي وفروعه والشركات التابعة له: مصرف ملي هو مصرف ايران الأكبر. يزود مصرف ملي خدمات مصرفية للمؤسسات التي تشترك في البرامج النووية والصواريخ البالستية. خاصة واتخذ مصرف ملي الاجراءات الوقائية بعد تصنيف مصرف سبه لكي لا تميز الحرس في الصفقات. وسهل مصرف ملي الكثير من الخدمات المصرفية لقوات الحرس الثوري وفيلق القدس. كما سهل مشتريات عديدة من المواد الحساسة النووية والبرامج الصاروخية لايران.كما زودت الخدمات المصرفية لقوات الحرس الثوري الاسلامي وفيلق القدس. واستخدم فيلق القدس مصرف ملي من عام 2002  الى 2006 لارسال ما لايقل عن 100 مليون دولار استخدم في ذلك مصرف ملي تداولات مصرفية خادعة لحجب تدخله من النظام المصرفي الدولي وعلى سبيل المثال، طلب المصرف شطب اسمه من الصفقات المالية.

مصرف ملت وفروعه والشركات التابعة له: يقدم مصرف ملت أعمال مصرفية تصلح لاسناد المنشآت النووية الايرانية أي منظمة الطاقة الذرية الايرانية (اي اي او آي) وشركة الطاقة الحديثة. كلتا المنظمتين تم تصنيفهما من قبل الولايات المتحدة طبقاً للمرسوم الجمهوري 13382 وكذلك طبقاً للقرارين الصادرين عن مجلس الأمن 1737 و 1747.

ويقدم مصرف ملت الخدمات واسناد الحسابات عبر قناته الاقتصادية وسهل حركة ملايين الدولارات لبرنامج ايران النووي على الاقل منذ 2003. الانتقالات من مصرف ملت الى الشركات المنتسبة بالنووية الايرانية حدثت مؤخراً في هذا العام.
– معسكر خاتم الانبياء
– معسكر كربلاء
– معسكر نوح
– معسكر قائم
– مصرف آرين
– مصرف كاركشايي
– شركة اورينتال كيش النفطية
– هندسة انشائية ساحل
– شركة هندسيه سبا ساد
– عمران ساحل
– شركة حرا
وذكرت الخزانة الامريكية ان الشركات التابعة لقوات الحرس تسيطر على بلايين الدولارات في التجارة والبناء والنمو التجاري في الشؤون المالية  والقطاع التجاري. وتساهم قوات الحرس في نشاطات مختلفة مثل اكتشاف النفط ومشاريع البناء في أرجاء البلاد حيث ساهم خاتم الانبياء في صفقات قيمتها تقدر بـ 7 مليار دولار في صناعات النفط والغاز وقطاع النقل وغيرها من الصفقات.
كما صنفت الخزانة أفراداً من هيئة القيادة في قوات الحرس وهم:
– الجنرال حسين سليمي قائد القوة الجوية في قوات الحرس الثوري الاسلامي
– العميد مرتضى رضائي نائب قائد قوات الحرس
– اللواء البحري علي اكبر احمديان رئيس هيئة أركان قوات الحرس
– العميد محمد حجازي قائد قوة المقاومة الشعبية (البسيج)
– العميد قاسم سليماني قائد فيلق القدس.
– العميد احمد وحيد دستجردي رئيس منظمة صناعة الفضاء
– رضا قلي اسماعيلي رئيس قسم الشؤون الدولية والتجارة في منظمة صناعة الفضاء
– مرتضى بهمن يار رئيس المالية والميزانية في منظمة صناعة الفضاء.

كما أكدت وزارة الخزانة في وثيقتها الرسمية:
– فيلق  القدس التابع لقوات الحرس الثوري الايراني يزود الدعم المالي لطالبان وحزب  الله اللبناني وحماس والجهاد الاسلامي الفلسطيني.. ان فيلق القدس آلة النظام الايراني الاساسية لتزويد الاسناد المادي لطالبان وانه يزود الاسلحة والدعم المالي وشحنات متكررة من الاسلحة الخفيفة والذخيرة وقاذفات وقنابل مدفع وصواريخ 107 ملم ومتفجرات بلاستيك ومنظومات دفاعيه محمولة الى طالبان.
كما لفيلق القدس باع طويل في دعم النشاطات العسكرية والارهابية والشبه عسكرية لحزب الله اللبناني ويزوده بالمال والاسلحة والمعلومات الاستخبارية والدعم اللوجستي. ويدير له معسكرات التدريب في وادي بقاع في لبنان كما تدرب أكثر من 3000 مقاتل حزب الله في معسكرات التدريب التابعة لقوات الحرس في ايران. كما يزود فيلق القدس سنوياً حزب الله مبلغاً يتراوح بين 100 و 200 مليون دولار ويساعد حزب الله في اعادة تسليحه في انتهاك لقرار 1701 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.
كما أن فيلق القدس يزود المجموعات الشيعية العراقية التي تستهدف القوات العراقية وقوات التحالف والمدنيين العراقيين الأبرياء، بالاسلحة والتدريب والتمويل وتوجيهات قيادية.

مصرف صادرات وفروعه والشركات التابعة له: لهذا المصرف 3200 فرع وتستعمله الحكومة الايرانية لدعم المنظمات الارهابية بالمال، بضمنها حزب الله والمجموعات الارهابية المصنفة من قبل الاتحاد الاوربي مثل حماس والجهاد الاسلامي الفلسطيني. على سبيل المثال حوّل مصرف صادرات من عام 2001 الى 2006 مبلغ 50 مليون دولار من البنك المركزي الايراني من خلال شركاته التابعة له في لندن الى فرع بيروت لصالح المجموعات التي تعمل كغطاء لحزب الله في لبنان. كما يستعمل حزب الله مصرف صادرات لارسال المال الى المنظمات الارهابية الأخرى بضمن ذلك ملايين الدولارات لدعم نشاطات حماس.